إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | لبنان | أي قوة دفع سنّية ستأتي بالخطيب رئيساً ولأي حكومة؟
المصنفة ايضاً في: مقالات, لبنان, مختارات لبنانية

أي قوة دفع سنّية ستأتي بالخطيب رئيساً ولأي حكومة؟

آخر تحديث:
المصدر: صحيفة النهار اللبنانية
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 785
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق

ما لم يقل رئيس الحكومة المستقيل سعد الحريري كلمته النهائية بعد في تسمية سمير الخطيب لتأليف الحكومة العتيدة، تستمر حال الاحباط الضاربة بشدة في الشارع السني، نتيجة الاستهداف الممنهج الذي تتعرض له، حتى بلغ الامر بكوادر مستقبلية القول ان ما فعلته عنجر في عز الوصاية السورية لا يشكل نقطة في بحر ما يتعرض له موقع الرئاسة الثالثة من انتهاك يومي للاعراف والدستور.

 

هو واقع عبر عنه بصراحة تامة بيان رؤساء الحكومات السابقين، كما تصريح النائب نهاد المشنوق امس من امام دار الفتوى، بكل ما تحمله من رمزية. ولكن تبقى هذه المواقف دون قيمة او مفعول عملي ما لم تتوج بموقف مماثل لزعيم التيار المستقبلي الذي يستمر معتصما بالصمت، رافضا الكشف عن اوراقه قبل موعد الاستشارات النيابية المحددة الاثنين، بناء لمعطى ما او التزاما لاحترام الآلية الدستورية في تسمية الرئيس المكلف خلال الاستشارات الملزمة، لا فرق ما دامت نتيجة الاتصالات ستفضي الى بلورة نتائجها مع بدء تلك الاستشارات، والاثنين لناظره قريب، على ما تقول مراجع سياسية لا تزال تشكك في صحة دعم الحريري للخطيب، كاشفة عن اقتناعها بأن الحريري لم يتنازل بعد عن حقه في ترؤس الحكومة العتيدة، رغم كل حالة الاستياء والغضب الناتجة عن الممارسة السياسية لشركائه في الحكم.

 

لهذه المراجع قراءتها الخاصة التي تقول بأن الاسباب التي دفعت الحريري الى الاستقالة، لم تدفعه بعد الى التنازل الى هذا الحد. وهو لا ينطلق من حسابات طائفته في بعدها الاقليمي، وانما من حسابات سياسية دولية، لم تحسم بعد خياراتها في الملف اللبناني.

 

فقد علمت “النهار” في هذا السياق ان الاجتماع الثاني الذي عُقد في لندن على هامش اجتماعات حلف شمالي الاطلسي “الناتو” بين ممثلي الولايات المتحدة الاميركية وبريطانيا وفرنسا واستكمل البحث في الملف اللبناني لم يفض الى نتائج مشجعة في ظل استمرار التباين في وجهات النظر بين واشنطن ولندن وبين باريس حيال المسألة الحكومية، حيث في مقابل الاجماع على اهمية تحصين الاستقرار الداخلي، يأتي التباين على خلفية ان لا دعم مالي دولي قبل تبين شكل الحكومة وتركيبتها، فيما تحرص فرنسا على توفير الدعم الدولي غداة التأليف منعا لانزلاق لبنان اكثر في متاهات الانهيار المالي والاقتصادي.

 

ولكن ماذا في الحسابات الداخلية التي بدأت تتوزع الحصص والحقائب الوزارية على اساس ان الاثنين سيكون يوم التكليف.

 

لا تخفي المراجع عينها تشكيكها بما قد يحمله اليوم الاول من الاسبوع من مفاجآت، ما لم يتبلور اتجاه الصوت السني في الاستشارات. والمعلوم ان هذا الصوت يتقاسمه الحريري (16 نائبا) مع “اللقاء التشاوري ( 5 نواب) والاصوات المستقلة (ميقاتي، سلام، مخزومي، المشنوق، اسامة سعد) وبلال العبد الله من كتلة الحزب التقدمي الاشتراكي. وهنا تطرح المراجع السؤال كيف سيكون اصطفاف الصوت السني في تسمية الرئيس المكلف وهل سيصب في خانة من يسميه الحريري فعلا او سيكون هناك تمايز، علما ان غالبية هؤلاء النواب لم يفصحوا بعد عن توجهاتهم، وهم عمليا لا يصبون في توجه سياسي واحد، ولكن هل تجمعهم مصيبة الاحباط والاستهداف الذي تتعرض له طائفتهم في صلاحيات الرئاسة الثالثة؟

 

امام هذه التساؤلات التي لم تنضج اجوبتها بعد في انتظار ما قد تحمله عطلة نهاية الاسبوع، تبدي المراجع حذرها وعدم اطمئنانها، خصوصا وان تأجيل الاستشارات الذي حصل بسبب غياب رئيس “التيار الوطني الحر” جبران باسيل عن البلاد لمشاركته في مؤتمر في روما، من شأنها ان تعيد خلط الاوراق. ولكنها تقول إذا كان التأجيل فعلا حصل بسبب مشاركة باسيل بالمؤتمر، واذا صدقت النوايا، فسيسمى الخطيب رئيسا مكلفاً الاثنين، والا، فإن البلاد ستكون مفتوحة على كل الخيارات الاخرى، بدءا من تطيير الاستشارات بحجة تأجيلها او تحت وطأة شارع ضرب مهندسو الحكومة بمطالبه وصوته عرض الحائط، مقدمين له جزرة 3 مقاعد وزارية، يتوقعون منه ان يسقط ضحية التناتش عليها.

 

وما يعزز الشكوك ان ثنائي “حزب الله” و”امل” لا يزال يراهن على الحريري ويقف على خاطره. الامر الذي يدركه الحريري نفسه، تماما كما يستشعر الثنائي ان الرجل عرف مكانته فتدلل!

المصدر: صحيفة النهار اللبنانية

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

أحدث الأخبار - لبنان

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)