إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | لبنان | القضاء يلاحق مَلَك علوية: كل مواطن بالثورة سيُحاكم!
المصنفة ايضاً في: لبنان, مختارات لبنانية

القضاء يلاحق مَلَك علوية: كل مواطن بالثورة سيُحاكم!

آخر تحديث:
المصدر: جريدة المدن الألكترونيّة - نادر فوز
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 583
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق
هي مَلَك. أيقونة الركلة الأولى، بطلة المشهد الأول (برفقة زوجها، بعد استلامها الدعوى القضائية)

يوماً بعد آخر، تؤكّد السلطة أنها لن تتعامل مع الناس والثوار إلا بواسطة الأمن و"العقل الأمني". هي اعتمدت الحلّ الأمني في اجتماع المجلس الأعلى للدفاع يوم 7 شباط الجاري، كخيار سياسي استراتيجي. ويأتي تكريس هذا الخيار من خلال الاستدعاءات القضائية والملاحقات الأمنية. فتستمرّ هذه الاستدعاءات بالتوالي، لتتحول إلى دعاوى قضائية، بتهمة عمل ميداني أو فيديو منتشر في الفضاء الإلكتروني أو موقف فايسبوكي. وما يحصل ليس إلا تطبيقاَ لمقرّرات تلك الجلسة، التي أقرّ فيها "الطلب إلى الأجهزة الأمنية والقضائية التعاون في ما بينها لاتخاذ التدابير اللازمة بحق المخالفين، تطبيقا للقوانين والأنظمة المرعية الإجراء".

 

من هم المخالفون؟

الجواب بسيط: كل من رصدته أجهزة السلطة وكاميراتها مشاركاً بفعالية في تحركات ثورة 17 تشرين الأول. كل من يتبيّن أنه استطاع حشد الناس بقول أو بفعل. وإلا لكانت صدرت استدعاءات ومذكرات توقيف بحق كل شبيح نزل الشارع واعتدى على الثوار والممتلكات العامة والخاصة. هؤلاء الشبيحة وجوههم واضحة، ومنشوراتهم وصورهم على مواقع التواصل الاجتماعي واضحة. وما هو واضح أيضاً اعتدادهم بأنفسهم لما حقّقوه من بطش بحق الثوار العزّل. لكن انتماءاتهم الحزبية أوضح من كل ما سبق، ولا قانون يسري فوق رؤوسهم. الشبيحة جزء من السلطة وأداتها الفعلية. لا بل إنهم السلطة. هذه من خلاصات الثورة إلى الآن، وكل شيء يأتي ليكرّس هذا الواقع.

 

داتا الوجوه

ويمكن تلخيص كيدية السلطة بالادعاءات القضائية. فتلعب السلطة ورقة فتح ملفات الثوار، وما في ذلك من أذى معنوي وفعلي. هو إجراء محاسبة بمفعول رجعي لأحداث وقعت قبل أشهر وتلقّفٍ لأي تحرّك يحصل اليوم أو غداً. وتضافر عمل الأجهزة الأمنية الذي دعا إليه المجلس الأعلى للدفاع قبل أسبوعين، يعني بشكل أو بآخر معالجة الكم الهائل من "المعلومات" و"الوجوه" الموجودة لدى الأجهزة لتنسيق عمليات الاستدعاءات و"جرّ" الثوار إلى المخافر أو القضاء. فكل هذه الوجوه موثّقة في "كاميرات الدولة" ولا بد أن يأتي القصاص. هذا ما تقوله لنا السلطة من خلال سياسة التخويف والترهيب، سياسة الحل الأمني التي يتقنها أمراء الحرب وزعماء السلم. وهؤلاء لا يفهمون إلا منطق الكيدية، هذا ما نفهمه من استدعاء مَلَك علوية.

 

مَلك الثورة

هي مَلَك وليس ملاك. أيقونة ركل مرافق الوزير السابق أكرم شهيب أولى ساعات انطلاق ثورة 17 تشرين الأول. بطلة المشهد الأول، أول المعارك، أول من قال لا للسلطة وسلاحها وتشبيحها. أطلق المرافق النار في الهواء للترهيب، فعاجلته وعالجته بركلة افتُتح بها مهرجان ركل للسلطة وإسقاطها. ومن تلك اللحظة يركل الناس السلطة، بما تيسّر لهم من وسائل، بحناجر الـ"هيلا هو" وزخم الشارع ومحاصرة السياسيين ومصارفهم. لكن مَلَك تواجه اليوم ملاحقة قضائية في المحكمة العسكرية، وباقي التفاصيل تصل تباعاً.

 

شبّيح رسمي

بعد أربعة أشهر على تلك الشرارة اكتشفت مَلك، ومعها كل اللبنانيين، أنّ الشبيح مطلق النار هو عنصر أمني في جهاز رسمي. ليس حزبياً حمل السلاح حماية لنائب ووزير. لم يمارس تشبيحاً حزبياً بل رسمي. سلاحه أميري وكل ما يقوم به يورّط سلكه العسكري أيضاً. وإطلاقه النار يستوجب أيضاً فتح تحقيق في الحادثة، قبل محاكمة من قام برد الفعل. واعتذار النائب شهيّب عن إطلاق النار لا يمكن صرفه، كما أنه لا يمكن صرف أي موقف رسمي أو سياسي صادر عن هذه السلطة وأركانها بشأن أحقية التظاهر والمطالب.

 

نهج لا حادثة

التشبيح نهج لا حادثة. وتبرئة الشبيحة من ممارستهم، نهج لا حادثة. قبل أيام وقع الاعتداء على الزميل محمد زبيب في شارع الحمرا. والاعتداء موثّق بالفيديو والصور، لكن حتى الساعة لا توقيفات ولا استدعاءات ولا ادعاء. وحسب ما يظهر فإنّ تأديب كل من يرفض هذه السلطة، نهج لا حادثة أيضاً. ونتيجة كل ذلك، تكشف السلطة يومياً عن نهجها الأمني، عن وجهها البوليسي. فتخوض ثورتها المضادة من باب هذا النهج. كل يوم تعيدنا بالزمن أشهر إلى الوراء. وكأننا في تمرين يومي لتذكّر أسباب المطالبة بإسقاطها. وكأننا كل يوم في 17 تشرين الأول.

 

المصدر: جريدة المدن الألكترونيّة - نادر فوز

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

أحدث الأخبار - لبنان

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)