إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | لبنان | مرافقة إيرانية لزيارة أميركية إلى بيروت للاشتراك في تقرير مستقبل لبنان
المصنفة ايضاً في: لبنان

مرافقة إيرانية لزيارة أميركية إلى بيروت للاشتراك في تقرير مستقبل لبنان

طهران صارت مهتمة الآن أكثر من أي وقت مضى بتأكيد أن ورقة لبنان في يدها.

آخر تحديث:
المصدر: العرب اللندنية
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 393
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق
فعلها المسؤول الأميركي، لن يفعلها الإيراني

أكدت إيران أنها مصرّة على أن تكون حاضرة بقوّة في لبنان في هذه المرحلة بالذات، خصوصا مع وصول مساعد وزير الخارجية الأميركي ديفيد هيل إلى بيروت لعقد لقاءات مع كبار المسؤولين اللبنانيين.

 

ولوحظ أن هيل استهلّ زيارته إلى بيروت بزيارة مكان الانفجار الذي وقع في ميناء العاصمة اللبنانية ودمّر جزءا من المدينة.

 

وحرص المسؤول الأميركي، الذي كان سفيرا لبلده في لبنان، على الاختلاط بالمواطنين في حيّ الجمَّيزة المسيحي شبه المدمّر والاستفسار عن أوضاعهم وعن كيفية عمل فرق الإنقاذ والمساعدة.

 

يذكر أن معظم فرق الإنقاذ تضمّ متطوعين شبانا من كلّ المناطق اللبنانية، بما في ذلك مدينة طرابلس عاصمة الشمال اللبناني ذات الأكثرية السنّية.

 

ولاحظت أوساط سياسية أنّ معظم الشيعة من مؤيدي حزب الله وحركة أمل امتنعوا عن تقديم أي مساعدة للمناطق المسيحية المنكوبة أو إظهار أي تعاطف معها.

 

وقبيل وصول هيل إلى بيروت، أعلنت وزارة الخارجية اللبنانية أن وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف سيصل إلى العاصمة اللبنانية الجمعة. وبدا واضحا أن ظريف وقّت وصوله إلى بيروت بالتزامن مع وجود المسؤول الأميركي في العاصمة اللبنانية.

 

وأوضحت مصادر سياسية أنّ إيران صارت مهتمّة الآن أكثر من أيّ وقت مضى بتأكيد أن ورقة لبنان في يدها وأنّ الانفجار الذي هزّ بيروت في الرابع من الشهر الجاري لن يؤثّر على الوجود الإيراني في لبنان ولا على نفوذ الجمهورية الإسلامية التي تمتلك جيشا خاصا بها، هو ميليشيا حزب الله، يسيطر على قسم كبير من الأراضي اللبنانية.

 

وأشارت المصادر السياسية إلى أن المفارقة تكمن في أنّ وزير الخارجية الإيراني لن يستطيع، على الرغم من تظاهره بالدماثة، الاختلاط بالمواطنين اللبنانيين في الأحياء الشعبية كما فعل المسؤول الأميركي وكما فعل قبله الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.

 

وقالت هذه المصادر إن أقصى ما يستطيع ظريف عمله هو تفقد مكان الانفجار في ميناء بيروت وسط حراسة مشدّدة.

 

واعتبرت المصادر السياسية أنّ قرار إيران القاضي بإرسال ظريف إلى بيروت يشير إلى رغبتها في أن تكون طرفا في تقرير المستقبل السياسي للبنان في ضوء كلام الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون عن ضرورة البحث عن “صيغة سياسية جديدة” للبلد.

 

وكشفت أن إيران كانت سترسل نائب الرئيس اسحق جهانغيري إلى بيروت الأحد الماضي، لكنّ هذه الزيارة أُلغيت دون تقديم مبررات وحلّ وزير الخارجية مكان جهانغيري، بما يشير إلى أن الاتصال الذي تم يوم الأربعاء بين الرئيس الإيراني حسن روحاني وماكرون ستكون له ترجمة مَّا على الأرض.

المصدر: العرب اللندنية

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

أحدث الأخبار - لبنان

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)