إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | لبنان | المعارضة اللبنانية تسمي نجيب ميقاتي لتشكيل الحكومة الجديدة
المصنفة ايضاً في: لبنان, نجيب ميقاتي

المعارضة اللبنانية تسمي نجيب ميقاتي لتشكيل الحكومة الجديدة

آخر تحديث:
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 1288
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق

إعلانات Zone 6B

المعارضة اللبنانية تسمي نجيب ميقاتي لتشكيل الحكومة الجديدة

خطوة مفاجئة أعقبت نداءا وجهه جنبلاط بضرورة المشاركة

بيروت- باريس- اف ب




بدلت المعارضة اللبنانية موقفها اليوم الجمعة 15-4-2005م عبر تسمية مرشح لرئاسة الوزراء بهدف تسريع تشكيل حكومة تكلف تنظيم الانتخابات التشريعية في موعدها قبل نهاية مايو/ ايار. غير ان المفاجئ في هذه الخطوة هو ان المعارضة التي عملت على انهاء الوصاية السورية على لبنان اختارت وزيرا سابقا من معسكر الموالاة هو نجيب ميقاتي, في ما يبدو الحل الوحيد المتاح لاجراء الانتخابات في موعدها.
لكن بالرغم من اعلان دمشق اتمام عملية سحب قواتها من لبنان في نهاية ابريل/ نيسان, الا انها لا تزال تمارس نفوذا سياسيا في لبنان حيث ان غالبية المسؤولين ومن ضمنهم الرئيس اميل لحود حلفاء لسوريا.
وتتهم المعارضة السلطة التي تحظى في المجلس النيابي بغالبية تسمح لها باختيار اعضاء الحكومة, بالمناورة والمماطلة لعرقلة اي تغيير في الغالبية النيابية من خلال الانتخابات التي تتوقع المعارضة الفوز فيها.
واعلن النائب الدرزي مروان حمادة في ختام اجتماع وفد من نواب المعارضة مع رئيس الجمهورية "ابلغت لحود بان 37 نائبا اختاروا تسمية ميقاتي لمنصب رئيس الوزراء".. وميقاتي البالغ من العمر 49 عاما كان وزيرا للاشغال العامة بين 1998 و2004 وهو نائب سني عن شمال لبنان وصديق شخصي للرئيس السوري بشار الاسد، ورجل أعمال ثري.
وبرر النائب المعارض مصباح الاحدب هذا الخيار مؤكدا ان ميقاتي "تعهد علنا اجراء الانتخابات في مواعيدها القانونية (قبل 31 مايو/ ايار) وعدم الترشح للانتخابات واقالة قادة الاجهزة الامنية والمدعي العام" وهو احد مطالب المعارضة. واضاف انه تحفظ مع نائبين آخرين هما نايلة معوض وبطرس حرب على اختيار ميقاتي.
وقالت نايلة معوض ان "التجربة علمتنا ان ميقاتي لا يوحي بالثقة واشك في ان يلتزم بكلامه".
وقال معارض طلب عدم ذكر اسمه ان "القرار لم يكن سهلا لان خيارنا ينطوي على مخاطر كبرى خصوصا ان عمدت دمشق الى عدم تسهيل تشكيل حكومة وبالتالي اجراء الانتخابات".

 

وفي الجانب المقابل يقول مراسل "العربية" في بيروت علي نون إن لقاء عين التينة الموالي لسوريا يتجه إلى اختيار وزير الدفاع في الحكومة المستقيل عبد الرحيم مراد ليكون مرشحهم لمنصب رئيس الوزارة الجديدة.
وعلى عكس ما فعلته المعارضة اللبنانية، لم تقم أحزاب الموالاة بإعلان اسم مرشحها، ولكن مراسل العربية يقول إن اختيار مراد –وهو من الحلفاء المقربين من دمشق- واستبعاد ميقاتي يهدف بصورة أساسية إلى مراعاة حساسية رئيس الوزراء المستقيل عمر كرامي الذي اعتذر مؤخرا عن تشكيل الحكومة، حيث يعد ميقاتي أحد منافسيه اللدودين في نفس مدينته (طرابلس).
وقالت مصادر لـ"العربية" إن الفارق بين المرشحين للمنصب قد لا يتعدى صوتا أو صوتين.
وواصل لحود الاستشارات النيابية الملزمة التي بدأها صباحا لتسمية رئيس حكومة جديد بعد اعتذار عمر كرامي الاربعاء.
واعيد تكليف كرامي الموالي لسوريا بعد عشرة ايام من استقالته في 28 فبراير/ شباط في خضم الازمة السياسية الحادة التي غرق فيها لبنان اثر اغتيال رئيس الوزراء السابق رفيق الحريري في 14 فبراير/ شباط والتي تركته بدون رئيس حكومة منذ حوالى شهرين.
ووصفت صحيفة "ديلي ستار" الصادرة بالانكليزية هذه الاستشارات الجديدة بانها "مهزلة مضحكة مبكية".
وكانت المعارضة رفضت حتى الان دعوات السلطة للمشاركة في حكومة اتحاد وطني, حرصا منها على عدم تقديم دعم لسلطة تتهمها بتحمل مسؤولية في اغتيال الحريري.

 

غير ان الزعيم الدرزي النائب وليد جنبلاط احد ابرز اقطاب المعارضة اعتبر ان على المعارضة ان تبدل استراتيجيتها وتوافق على المشاركة في الحكومة، وقال جنبلاط لوكالة الأنباء الفرنسية في باريس حيث يقوم بزيارة "على المعارضة ان تسمي شخصا ما. يجب دخول اللعبة. يجب ان يشارك احد من المعارضة. الان, الهدف هو الانتخابات".
واشار جنبلاط الى ان مطلبين للمعارضة تمت تلبيتهما وهما الانسحاب السوري وتشكيل لجنة تحقيق دولية حول اغتيال الحريري. وقال "تبقى الانتخابات". واكد وزير الخارجية الفرنسي ميشال بارنييه لجنبلاط رغبة فرنسا في تشكيل حكومة لبنانية سريعا واحترام مهل الاستحقاق الانتخابي.
وسيتحتم تاجيل الانتخابات في حال لم يصوت البرلمان بحلول 30 ابريل/ نيسان على قانون انتخابي يحدد الدائرة الانتخابية وموعد عمليات الاقتراع, وسيتم في هذه الحال التمديد للمجلس النيابي الحالي.
واغرق اغتيال الحريري لبنان في اسوأ سياسية عصفت بالبلاد منذ الحرب الاهلية التي اندلعت في لبنان بين عامي 1975 و 1990.
وبسبب الازمة بات من الصعب اجراء الانتخابات في موعدها . وتدعو الولايات المتحدة والامم المتحدة الى اجراء الانتخابات في مايو ايار المقبل.
وقال السفير الامريكي في في لبنان جيفري فيلتمان عقب لقائه وزير الخارجية محمود حمود ان "من مصلحة لبنان ومن مصلحة الشعب اللبناني في نظرنا ان تجرى هذه الانتخابات بسرعة ونأمل ان يتم تشكيل الحكومة بسرعة"، واضاف فيلتمان "حكومة لبنان يجب ان يكون لديها شرعية. وهذا يكون من خلال انتخابات ديمقراطية حرة وعادلة".

 

وسيكون على اي رئيس وزراء جديد -والذي يجب ان يكون سنيا- ان يتحرك بسرعة لتشكيل حكومة تنال ثقة البرلمان ووضع مسودة قانون انتخابي وطرحها على البرلمان لمناقشته والتصديق عليه خلال اسبوعين لاتاحة الفرصة امام اجراء الانتخابات قبل اخر مايو ايار.
ولكن يتوقع ان تستغرق عملية الاتفاق على مشروع القانون الانتخابي واقراره من البرلمان عدة اسابيع مما قد يجعل تأجيل الانتخابات أمرا لا مفر منه.
وتتهم المعارضة المسؤولين المؤيدين لسوريا بالمماطلة في تشكيل الحكومة الجديدة بغرض تأجيل الانتخابات التي تتوقع ان تفوز فيها باغلبية في مجلس النواب مستفيدة من التعاطف الشعبي الذي حظيت به بعد مقتل الحريري.
ودفعت ضغوط دولية قادتها الولايات المتحدة وفرنسا سوريا ايضا الى الالتزام بسحب قواتها من لبنان بحلول نهاية ابريل نيسان قبل موعد الانتخابات.
وهددت المعارضة يوم الخميس الماضي بتنظيم مظاهرات ضد ما تسميه مماطلة القوى المؤيدة لسوريا لتأخير اجراء الانتخابات قائلة انها ستعتمد على الضغط الشعبي في الشارع مجددا اذا لم تشكل حكومة خلال الاسبوع المقبل.
وكانت مظاهرات شعبية ضخمة جرت خلال الشهرين الماضيين دفعت عمر كرامي المؤيد لسوريا لتقديم استقالته في 28 فبراير/ شباط الماضي بعد اغتيال الحريري وطالبت المظاهرات بانسحاب القوات السورية من لبنان.
وحذر سليمان فرنجية وزير الداخلية في الحكومة المستقيلة والحليف القوي لسوريا من ان تأخير الانتخابات قد يؤدي الى العنف وطالب باجرائها في موعدها المحدد.
وقالت مصادر سياسية ان تأجيل تشكيل الحكومة قد يؤخر اجراء الانتخابات لعدة اسابيع او لعدة اشهر .وتنقضي في 31 من مايو/ ايار ولاية البرلمان اللبناني التي تبلغ مدتها اربع سنوات.
ويقضي الدستور بالدعوة للانتخابات قبل شهر على الاقل من اجرائها، واذا لم تجر الانتخابات في مايو فبامكان المجلس الحالي تمديد ولايته عدة اشهر لتفادي الفراغ السياسي.
وقال شهود عيان ان قوات من الجنود والمخابرات السورية اخلت خلال الليل عدة مواقع لها في شرق سهل البقاع. واستقدم الجيش اللبناني المزيد من الجنود الى قرية عنجر لشغل الاماكن التي انسحبت منها المخابرات السورية.

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

أحدث الأخبار - لبنان

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)