إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | لبنان | المحكمة الخاصة: أدلّة الاتصالات «كمن يعمل في الظلام»
المصنفة ايضاً في: لبنان, رفيق الحريري

المحكمة الخاصة: أدلّة الاتصالات «كمن يعمل في الظلام»

آخر تحديث:
المصدر: صحيفة السفير اللبنانية
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 844
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق

إعلانات Zone 6B

المحكمة الخاصة: أدلّة الاتصالات «كمن يعمل في الظلام»

لن يكون من السّهل تعامل قضاة غرفة الدرجة الأولى لدى المحكمة الخاصة بلبنان، مع أدلّة الاتصالات التي يستند اليها الادعاء في قضيته ويقدمها على كونها أدلّة جنائية قويّة.

الصعوبات التقنية معقّدة وشائكة. وما يزيد من تعقيدها أنّ الادّعاء بنى نظريّته على دراسات افتراضية لما كانت عليه شبكات التغطية في العام 2005، مستنداً إلى خرائط تقديرية أعدّتها شركة «ألفا» استنادا الى خرائط العام 2007. وأجرت لهذه الغاية دراسات وتجارب ميدانية شملت مواقع محطات لم تكن موجودة أصلا، في حين أنّ هذه المحطات شكلت جزءاً من سيناريو حركة الاتصالات، وفقاً لما جاء في القرار الاتهامي للمدعي العام لدى المحكمة.

ولذلك، حاولت القاضية ميشلين بريدي، في جلسة الأمس، إعادة ترتيب أفكار ومصطلحات الفرقاء بهدف «فهم الاستجوابات والاستجوابات المضادة لما تتضمنه من رسوم تقنية وخرائط ومفردات معقدة تحتاج الى تركيز».

وسألت بريدي المحامي ديفيد يونغ وهو أحد وكلاء الدفاع عن مصالح المتهم أسد صبرا، عن هدف عرض خرائط التغطية ونتائج التجارب التي قامت بها شركة «الفا» بالتعاون مع فريق الادعاء. فأوضح يونغ أنّ «القضية لدى الادعاء تتمثل في تثبيت حركة الهواتف الخلوية موضع الاتهام، والصعوبة هنا تكمن في الإفادات والأدلة التي يعتمد عليها»، مشيراً إلى أنّ المواقع الأساسيّة لمحطات الخلوي العائدة للعام 2005 مجهولة، فلا نعرف اين كانت ولا حجمها والإدعاء يعتمد على خرائط تغطية مفترضة، وهذا ما أقرّ به الشاهد الخبير فيلبس سابقا، وبالتالي لا موثوقية لمستندات تعتمد على وقائع غير موجودة، أو تقديرات إفتراضية بنيت على تجارب وتوقعات غير دقيقة».

وأضاف يونغ:» يواجه الإدعاء تحدي إعادة بناء أدلة الاتصالات التي بناها في الأساس على اساس ملفات شكلية قيمتها ضئيلة جدا».

وقال يونغ:» نحن أكدنا أن 17 خلية من الخلايا التي ادرجت ضمن تجارب الإدعاء كانت معطلة، وذلك يؤدي حكما الى خلل على مستوى كافة النتائج المعلنة»، وختم يونغ :»نحن كمن يعمل في الظلام».

وتعليقا على كلام يونغ، ذكّر رئيس الغرفة القاضي دايفد راي المحامي يونغ بقرار سابق صادر عن الغرفة بضرورة التزام التوضيحات الفنية في ملف معقد تقنيا».

وفي سياق الإسجواب المضاد للشاهد 707، الموظف لدى شركة «الفا»، أبرز المحامي يونغ مجموعة صور لمناطق التغطية الافتراضية المقدّمة من ضمن وثائق الإدعاء وسأل ما إذا كانت تعتبر دقيقة، فنفى الشاهد ذلك»، وقال: «لا يمكن أن نبني محطة تغطية بأكلاف كبيرة لكي تغطي مجموعة مربعات صغيرة».

وسأل يونغ عن مصير الاتصالات التي تجرى في منطقة لا يوجد فيها محطة أو ان المحطة قد تكون معطلة، فأوضح الشاهد أن خلية أخرى تسجل الإتصال. وأضاف: «يصدف أن تكون بعض الأجهزة الخلوية لا تتطابق مع نوعية المحطات، لكنها حالات نادرة»، نافيا ان يكون لدى الشركة أي إحصاءات بهذا الخصوص.

المصدر: صحيفة السفير اللبنانية
الرئيس الراحل رفيق الحريري

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

أحدث الأخبار - لبنان

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)