إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | لبنان | شاهد "تاتش" أمام المحكمة الخاصة: لست مسؤولاً عن صحّة المعلومات
المصنفة ايضاً في: لبنان, رفيق الحريري

شاهد "تاتش" أمام المحكمة الخاصة: لست مسؤولاً عن صحّة المعلومات

آخر تحديث:
المصدر: صحيفة السفير اللبنانية
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 881
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق
شاهد "تاتش" أمام المحكمة الخاصة: لست مسؤولاً عن صحّة المعلومات

بدأت غرفة الدرجة الأولى بالاستماع الى ممثل شركة "تاتش" الخلوية العاملة في لبنان، وهو شاهد سري (705) وكلّفته الشركة بتقديم إفادة بالإنابة عن الشركة.

لم يقدم الشاهد نفسه كخبير في كل المجالات موضع الإفادة المطلوبة، وبدا في بعض الأجوبة كمن يحاول أن يرفع عن كاهله أي مسؤولية قد تترتب عن معلومات لم يكن هو مصدرها أو أنه خبير بها.

ولربما فوجئت ممثلة مكتب المدعي العام المحامية فابيا وونغ بالأجوبة "المُحيّرة" لشاهدها، فطلبت من رئيس غرفة الدرجة الأولى القاضي دايفد راي، بناء لطلب الشاهد، تحويل الجلسة الى "مغلقة" (سرية)، وذلك بهدف "توفير أجواء تُشعر الشاهد بأنه مرتاح"، فوافق القاضي راي.

وكان الشاهد قد أوضح خلال الجلسة العلنية أنه "نادرا ما كان يذهب الى المحطات الخلوية، لكنه قام بتجارب عمل أساسية"، وحدد الشاهد مجال معرفته "بالجانب الرديوي ومحطات الإرسال والاستقبال، من دون أن تكون له خبرة كاملة بها".

وقال الشاهد 705 إن "تاتش" تستخدم الآن الجيل الثاني والجيل الثالث من أنظمة الاتصالات الخلوية العالمية، وهي بدأت على نطاق العاصمة بيروت بالعمل بأنظمة الجيل الرابع على أمل أن يتسع ليشمل لبنان.

وعن أنظمة العمل التقنية خلال عامي 2004 و2005 أشار الشاهد الى أنه لم يكن يعمل في "تاتش" في تلك الفترة "ولا أعرف أي شيء عن هذا الموضوع، لكن اذا نظرت بالرسوم أو البيانات يمكنني أن أشرح مضمونها لكم".

وردا على سؤال، كرر الشاهد انه ملم بشبكة الوصول الراديوي، "أما الحديث عن الشبكة عامة فعليّ أن أعود الى الإفادات التي أدليت بها سابقا والتي زوّدتني به الأقسام المعنية".

ولفت الى ان "عددا من المواقع الخلوية التي كانت عاملة في العامين 2004 و2005 لم يعد موجودا وبعضها لا يزال يعمل، وثمة محطات جديدة، ونحن زودنا المحكمة بكل المعلومات المتصلة بالمواقع وبيانات الاتصالات".

ونفى الشاهد ان يكون قد تعامل يوما مع بيانات سجلات الاتصالات، "لكني أعرف كيف تسير الأمور".

وعن آلية التعاون مع المحكمة الخاصة، أوضح الشاهد أن "لدى الشركة دائرة معنية وتدعى دائرة الشؤون الحكومية ونطلق عليها تسمية النيابة العامة، وهي مسؤولة عن تلقي كل الطلبات من الخارج ومنها المحكمة الخاصة"، وقد أثارت التسمية حفيظة القاضي وليد العاكوم واستغرابه. ولفت الى أن إفاداته الخمس أمام مكتب المدعي العام، أعدت بناء على طلبات معونة مقدمة من الادعاء لدى المحكمة، بهدف "التوسع بالأجوبة التي كنا قد زودنا المحكمة بها سابقا". وأضاف: "ان هذه الدائرة تحاول قدر المستطاع ان تقدم الأجوبة للمحكمة، لكنها ليست مسؤولة عن صحة المعلومات أو أن ما جرى تقديمه غير متماسك ولا يتماشى مع معلومات سابقة صدرت بأوقات مختلفة".

المصدر: صحيفة السفير اللبنانية
الرئيس الراحل رفيق الحريري

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

أحدث الأخبار - لبنان

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)