إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | لبنان | المحكمة الخاصة: جلسة استعادية لشاهد «تاتش»
المصنفة ايضاً في: لبنان, رفيق الحريري

المحكمة الخاصة: جلسة استعادية لشاهد «تاتش»

آخر تحديث:
المصدر: صحيفة السفير اللبنانية
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 947
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق

إعلانات Zone 6B

المحكمة الخاصة: جلسة استعادية لشاهد «تاتش»

باستثناء طلب شاهد شركة «تاتش» بأن يجيب على بعض الأسئلة في جلسة سرّية لتعلّق علنية الجلسة لنحو نصف ساعة، بدت جلسة غرفة الدرجة الأولى لدى المحكمة الخاصة بلبنان والمخصصة للاستماع الى الشاهد السري 705، كجلسة استعادية للجلسات السابقة.

لم يقدم الشاهد، وهو موظف يعمل لدى «تاتش» ومفوض من قبلها للإدلاء بمعلومات طلبها مكتب المدعي العام، أي معلومات جديدة تخدم المضمون الجنائي لفريق الادعاء، بل اكتفى بتكرار مضامين إفادته السابقة وهي عبارة عن جلسات منسّقة أعدت بناء على اسئلة محددة قدمها مكتب المدعي العام.

وأعاد الشاهد بعض المعلومات التي مررها الشاهد السابق 707 وهي من النوع غير المتنازع عليها. وقد طلب رئيس الغرفة القاضي دايفد راي من ممثلة الادعاء فابيا وونغ توجيه الأسئلة التلقينية حتى يجيب الشاهد بنعم أو لا منعا للتكرار. فردت وونغ بأن «هناك بعض الاختلافات فيما يتعلق بممارسات الشركتين (ألفا وتاتش) وبعضها مهم اكثر من غيرها، وانا انوي ان اطرح اسئلة تلقينية على الشاهد في ما يتعلق باعداد السجلات وتخزينها واستخراجها، وهي سجلات يعتمد عليها الادعاء، وهناك بالطبع بعض التكرار ما بين هذا الشاهد والشاهد السابق، ولكن الانظمة مختلفة».

ولفتت وونغ النظر الى أن ثمة اختلافاً بأنظمة الفوترة بين الشركتين، «ومن اجل التوضيح، هنالك اختلاف بين نظام تابس لادارة العلاقات مع الزبائن وسجل الموقع الاساسي، فالسجل هو مكون للشبكة يخزن الخصائص التقنية للمشترك، في حين ان الاول هو قاعدة بيانات حول العلاقات مع المشترك».

وفي الجزء العلني لجلسة الأمس، حدد الشاهد الرموز الوطنية لخطوط شبكة «تاتش» والفترات التي بدأت العمل ابتداء من رمز (03)، لا سيما خلال العامين 2004 و 2005.

وأوضح الشاهد أن «تاتش» لا تملك اي من الأصول، بل ان كل الأصول تعود الى الجمهورية اللبنانية التي تمنح الشركة حق الاستخدام لآجال محددة بموجب عقد.

ونفى الشاهد أن تكون الشركة قد قدمت خلال العامين المذكورين، خدمة التجوال الوطني والمتمثلة بأن يستفيد مشترك من شركة معينة من خدمات شركة أخرى. وقال إن نظام الفوترة لدى الشركة يعتمد بصورة اساسية على سجلات الاتصالات، مشيرا الى هذه السجلات «تفيد في تطبيقات داخلية أخرى داخل الشركة من النوع التقني والإداري، كما أن القسم الفني يحلل الاتصالات بغية حل بعض المشاكل الفنية».

ورداً على سؤال، نفى الشاهد أن يكون قد شارك في اختبارات ميدانية جرت مؤخرا للتأكد من صحة بيانات الاتصالات التي جرت في العامين 2004 و2005.

وأوضح أن الرسائل النصية الواردة في السجلات تعد آليا ولا يدخل بها العامل البشري.

المصدر: صحيفة السفير اللبنانية
الرئيس الراحل رفيق الحريري

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

أحدث الأخبار - لبنان

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)