إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | ثقافة | رفوف المكتبات | وثائق الأرشيف البريطاني عن عام 1982 (14 حلقة كاملة)

وثائق الأرشيف البريطاني عن عام 1982 (14 حلقة كاملة)

آخر تحديث:
المصدر: صحيفة القبس الكويتية
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 41570
قيّم هذا المقال/الخبر:
2.50
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق

إعلانات Zone 6B

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14
« »
القبس تنشر وثائق الأرشيف البريطاني عن عام 1982

صفقة بين بيغن والأسد للتخلي عن عرفات! (7)

بشير الجميل أبلغ البريطانيين بأن «إسرائيل عليها إنهاء المهمة»

في التاسع والعشرين من يوليو 1982، تلقت رئيسة الوزراء البريطانية، ماغريت تاتشر، مذكرة عاجلة من وزير الدولة للشؤون الخارجية دوغلاس هيرد، يحذّرها فيها من هجوم إسرائيلي واسع على العاصمة اللبنانية بيروت في ضوء الإصرار الاسرائيلي على الانسحاب الفلسطيني والسوري من دون سلاح، وتمسّك المنظمة ودمشق بشروط تحفظ ماء وجههما من الهزيمة.

وقال هيرد لتاتشر، وفق ما جاء في وثائق حصلت عليها القبس من الأرشيف الوطني البريطاني، إن الرئيس الاميركي رونالد ريغان وحده القادر على لجم الإسرائيليين «وأعتقد أن من المفيد توجيه رسالة الى الرئيس الاميركي، تنصحه فيها بمنع الهجوم الدامي».

وكانت المفاوضات لإخراج الفلسطينيين من بيروت، التي كان يقودها المبعوث الأميركي، فيليب حبيب، تعرقلت بعض الشيء إثر استقالة وزير الخارجية الأميركي، الجنرال الكسندر هيغ، في الخامس والعشرين من الشهر، والذي قيل إنه كان على علم بخطط وزير الدفاع الإسرائيلي ارييل شارون لغزو لبنان، والوصول الى بيروت لإخراج الفلسطينيين منها و«إهانة نظام الأسد».

أرسل هيرد بعض المعلومات والإرشادات إلى رئيسة الوزراء للاسترشاد فيها كانت وزارة الخارجية نسقتها، وفقاً للتقارير من السفراء في العواصم العربية، أو من معلومات جمعتها الاستخبارات الخارجية.

 

رسالة تاتشر إلى ريغان

اقترح هيرد على تاتشر نص رسالة جاء فيها: «أشكرك على الرد الذي أرسلته إلي في 21 يونيو حول الموقف في لبنان، أعرف جيداً كيف يعيش اللبنانيون هذه الأيام تحت القصف والانفجارات، لكن الوضع أصبح حساساً جداً في ضوء ما أراه خطراً جداً إذا اقتحمت القوات الإسرائيلية غرب بيروت».

ولخصت رسالة تاتشر النتائج وفق الآتي:

أ - إن احتلال وتدمير إسرائيل عاصمة عربية سيؤذي جداً العلاقات العربية – الغربية، خصوصاً العلاقات الأميركية مع المعتدلين العرب، كما أن رد الفعل العربي سيفوق التصوّر.

ب - سيحقق الاتحاد السوفيتي مكاسب كبيرة من النتائج.

ج - ستكلف إعادة إعمار بيروت مبالغ طائلة ستكون خارج قدرة اللبنانيين.

د - إن تدمير البنية الأساسية لمنظمة التحرير سيساعد في تسليم القضية الفلسطينية إلى المتطرفين، وسيقود إلى زيادة في العمليات الإرهابية حول العالم.

هـ - سيكون من الصعب جداً على الحكومة المصرية أن تواصل عمليات التطبيع مع أسرائيل وستضعف إمكانات الصداقة المصرية مع الغرب، وسيضعف أيضاً موقف الرئيس حسني مبارك الذي أبلغ المجلس الأوروبي أن مستقبل القضية الفلسطينية في خطر.

و - ستفقد مفاوضات الحكم الذاتي أي معنى، وسينتهي الحديث عنها.

ز - ستنتهي فرص م شاركة دول أوروبية في أي قوة دولية للإشراف على الانسحاب الإسرائيلي من لبنان، لأن العمليات الإرهابية فيه ستتوجه إلى كل ما هو غربي انتقاماً لمن سيسقطون في تدمير بيروت.

ولاحظت الرسالة حجم الأضرار على المصالح الغربية التي بدأت تظهر جراء استمرار الحملة الإسرائيلية من دون وازع، وبعيداً عن الخضوع للقانون الدولي.

وقالت الرسالة «إنني تشجعت من إعلان البيت الأبيض في 24 يونيو أن بيغن أبلغك بأن القوات الإسرائيلية لن تقتحم بيروت، لكن ما هالني إسراع السفارة الإسرائيلية في واشنطن للتأكيد على أن لا تعهد إسرائيلياً جرى في هذا الشأن، في وقت قال شارون: إن فرص الاقتحام كبيرة».

وأضافت «سأكون شاكرة لك أن تشرح لي الموقف كما فهمته من بيغن».

وشددت تاتشر على الالتزام البريطاني الكامل بأمن اسرائيل وعلى تفهمها الحاجة الى حفظ حياة سكان الشمال الاسرائيلي. وقالت «ان ما يفعلونه غير مقبول على الاطلاق لنا ولشركائنا الاوروبيين».

وشددت على ان اقتحام بيروت سيقضي على اي فرصة لمصالحة اللبنانيين بعضهم البعض وسيؤذي ويضر بشدة مصالح الغرب في الشرق الاوسط، كما ان تدمير العاصمة اللبنانية سيكون كارثة.

ونصحت تاتشر ريغن بأن يبلغ رئيس الوزراء الاسرائيلي ان اقتحام بيروت باستخدام اسلحة اميركية غير مقبول ولا يحظى بالتأييد الاميركي.

وشددت على انها تعطي ملاحظات كصديقة خصوصاً «ان لديك مصادرك لابلاغك بتطورات هذه الازمة المعقدة». وقالت «ان اليومين او الثلاثة المقبلة بالغة الحساسية».

في اليوم نفسه تسلمت وزارة الخارجية البريطانية برقية من السفير البريطاني في بيروت حُولت نسخة عنها الى رئاسة الحكومة وتحدثت عن رغبة بشير الجميل بان «ينهي الاسرائيليون المهمة»، خصوصاً ان عرفات «يلعب بالوقت ويراوغ» كما قال بشير للسفير.

وشدد على انه يريد من الاميركيين والبريطانيين «ان يتركونا وحدنا لانهاء المهمة وطرد القوات الفلسطينية والسورية من لبنان بسرعة بحيث يتسنى لنا المجال لاعادة توحيد البلاد وفق صيغة تعايش افضل».

لكن فيليب حبيب، الذي تحدث الى السفير البريطاني في اليوم نفسه، قال ان موقف المسيحيين ليس كما فهمته من بشير. من دون ان يقول حبيب من هم (المسيحيون) الذين يتحدث عنهم.

وشدد حبيب على ان المفاوضات تراوح مكانها، «لكن الأمر لا يمكن ان يستمر كذلك على الحكومة اللبنانية ان تحسم امرها وتوضح ماذا تريد خصوصاً ان القيادة الفلسطينية تراوغ وتحاول ان تحصل على افضل الحلول عبر التصلب، وطلب ضمانات مقابل تقديم تنازلات واهية».

وابلغ حبيب الرئيس اللبناني الياس سركيس ضرورة تحديد شروطها وابلاغ هذه الشروط الى الفلسطينيين وتم تكليف رئيس الحكومة انذاك شفيق الوزان بالمهمة.

لكن السفير الأميركي في بيروت علق على كلام حبيب بالقول ان اللبنانيين عندما يتحدثون الى الفلسطينيين يقولون لهم «ان هذا ما يريده الاميركيون وليس ما نريده نحن».

ولاحظ السفير البريطاني ان الوضع معقد جداً، وان بشير الجميل وياسر عرفات يراوغان و(الرئيس) سركيس ضعيف. والوزان (رئيس الوزراء) ضائع بين موقعه كرئيس الحكومة وخوفه من ان ينبذه السنة والحركة الوطنية ويعزلوه كما جرى مع الكتائب اثر حادثة عين الرمانة بتشجيع من القيادة السورية.

وفي اليوم ذاته بلغ الامر حداً فاصلاً عندما حدد الاسرائيليون شروطهم للخروج الفلسطيني من بيروت في اسرع وقت منزوعي السلاح كي «يشعر العالم بهزيمتهم واستسلامهم».

 

الصفقة السورية - الإسرائيلية

وبدا ان حبيب توصل الى اتفاق سري بين الاسرائيليين والسوريين على ان يسمح بيغن وشارون للقوات التابعة للأسد ان تبقى في منطقة البقاع الشمالي وفي حد اقصى جنوب البقاع لا يتجاوز سد القرعون، على ان تخلي المنطقة الجبلية المطلة على مناطق «جمهورية بشير» كما ورد في تقرير ارسلته السفارة في بيروت، على ان يعرقل الأسد اجبار منظمة التحرير ورجالها على مغادرة بيروت بحراً على ان تنقلها سفن تحمل علم الامم المتحدة في وقت تغادر القوات السورية بأسلحتها كاملة بيروت براً الى البقاع وبحماية اسرائيلية كي لا تتعرض لها القوات اللبنانية عند انسحابها.

وكانت بعض نقاط التفاوض التي اخرت الوصول الى نتيجة. مصير الالف من الفلسطينيين اعتقلتهم القوات الاسرائيلية الغازية وما سيكون مصيرهم بعد خروج منظمة التحرير من لبنان، وقد اقترح بشير الجميل ابعادهم لاحقاً خارج الاراضي اللبنانية على رغم ان ثلثهم تقريباً يحمل صفة لاجئ في لبنان، الغالبية قدمت من الاردن بعد حرب السبعين لكن الاردن لا يريد عودتهم على الاطلاق.

وشدد التقرير على ان اسرائيل لا تريد مفاوضات الى اجل غير مسمى، وهي تحسب الكلفة الاقتصادية لابقاء جيشها في لبنان، والكلفة السياسية الداخلية للانسحاب من دون تحقيق ابعاد المنظمة عن لبنان كما كلفة تدمير بيروت عليها وعلى الغرب، والخسائر البشرية التي يمكن ان تتحملها في العملية التي يمكن ان تطول خصوصاً ان بشير الجميل متردد في الامر بأن يكون رجاله رأس الحربة لدخول بيروت تحت القصف الجوي والمدفعي الاسرائيلي وتحت قيادة ارييل شارون.

وتوقع السفير ان تستأنف اسرائيل عمليات القصف الجوي والمدفعي لاهداف منتقاة ترتادها القيادة الفلسطينية لتحقيق نصر فور انتهاء مهلة هدنة بسيطة رتبها حبيب وقد تعاود قطع التيار الكهربائي والمياه عن العاصمة اللبنانية.

 

عمليات ضد الإسرائيليين

وفي تقرير منفصل للملحق العسكري للسفارة البريطانية تحدث عن عمليات انتحارية تم شنها على نقاط تجمع اسرائيلية او على خطوط الامدادات، وفي حين تحدثت بيانات عن ان وراءها انتحاريين من حركة «أمل» الشيعية او الحزب الشيوعي اللبناني لكن «طبيعة هذه العمليات الانتحارية تشبه - الى حد ما - ما جرى ضد القوات العراقية التي غزت ايران» كما قال تقرير الملحق الذي تحدث عن وصول ايرانيين الى لبنان او حتى عودة شبان شيعة دربتهم ايران على عمليات حربية بالتنسيق مع السوريين.

المصدر: صحيفة القبس الكويتية
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14
« »

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)