إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | منوعات | سياسي بريطاني فض عذرية عشيقة هتلر

سياسي بريطاني فض عذرية عشيقة هتلر

آخر تحديث:
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 17519
قيّم هذا المقال/الخبر:
5.00
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق
المؤلف ديفيد ليتشفيلد يدعي أن ينيتي ميتفورد لم تكن سلوكياتها برئيسة في رغبتها تجاه الفوهرر الألماني أدولف هتلر، وترجع صورتهما هذه إلى عام 1936 بعد عام من أول لقاء بينهما

استراليا (ترجمة: العنكبوت الالكتروني) -  تم عرض فضائح العلاقات الغرامية للبريطانية ينيتي ميتفورد، المعروفة بعشيقة هتلر" في سيرة ذاتية جديدة، وهي المرأة البريطانية التي تنتمي لعائلة أرستقراطية بريطانية وأشارت تقارير إلى هوسها الشديد بالزعيم الألماني الراحل أدولف هتلر، وقيل إلى أنها ارتبطت معه في علاقة عاطفية، وأنجب منها ابنا، وأنها حاولت الانتحار عندما نشبت الحرب بين ألمانيا وبريطانيا، وأنها كانت نازية بشكل شديد التعصب، لكن مؤلف الكتاب كشف سرا مفاده أن السياسي البريطاني أوزوالد موزلي هو أول من فض عذريتها.

ويرى ديفيد ليتشفيلد مؤلف الكتاب إن سلوكيات ميتفورد لم تكن نابعة عن سذاجة.

ويقال إنها في سن الثامنة عشر قابلت "أزوولد موسلي"، الذي كان متزوجا، في حفل عام 1932، حيث كان على علاقة بشقيقتها ديانا.

وتكشف خطابات بخط يد ينيتي ميتفورد عن تباهيها بمعاداة السامية في مرحلة الشباب.

ودأبت ينيتي ميتفورد على الالتقاء بهتلر مرة كل أسبوعين في الفترة بين 1935- سبتمبر1939.

 

 

 

وادعى المؤلف ديفيد ليتشفيلد أن مارست علاقات مع قيادات عسكرية ألمانية بخلاف الديكتاتور هتلر، وأشار إلى أنها فضحت بريطانيا عندما وافقت أن تكون عضوا في الدائرة المقربة لأدولف هتلر.

واعتبرت عائلة ينيتي ميتفورد أن عشق ابنتهم لهتلر كان سلوكا أحمق من فتاة سخيفة، لكن المؤلف لا يرى أن سلوكيات ميتفورد كانت نابعة من سذاجة أو رومانسية.

 

ينيتي ميتفورد على اليسار مع شقيقتها ديانا ميتفورد وأعضاء من الحزب النازي

 

وأشار المؤلف إلى أنه استند في تأليفه لتلك السيرة الذاتية المهمة على مصادر موثوقة مثل والدته كاثلين أتكينز التي كانت تعرف ينيتي ميتفورد في فترة طفولتها، كما كانت جدته ميلي هوارد براون ضمن مجموعة مصاحبة لها في ألمانيا.

وينقل الكاتب عن والدته كاثلين أن سلوكيات ينيتي في فترة المراهقة كانت تتسم بالجرأة والغرابة وتحدي التقاليد، حتى أنها ذات مرة رفعت تنورتها في مكتب بريد محلي لتظهر أنها لا ترتدي رداء داخليا.

وكانت ينيتي رائعة الجمال، ووصفها أحد معجيها بأنها تمتلك " جمال مدهش ساحر".

وادعى الكاتب نقلا عن مصادر أن أول تجربة جنسية لينيتي كانت مع السياسي البريطاني والزعيم الفاشي أوزوالد موزلي الذي أفقدها عذريتها، وهو والد ماكس موزلي الرئيس السابق الاتحاد الدولي للسيارات.

 

ينيتي ميتفورد كانت ذات جمال مبهر

 

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)