إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | المزيد | تسلسل احداث وارقام | روزنامة الاحداث لعام 2011
المصنفة ايضاً في: تسلسل احداث وارقام

روزنامة الاحداث لعام 2011

آخر تحديث:
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 5379
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق

اهم عناوين الاخبار لعام 2011

2011 Top News Headlines

 

(اعداد وترجمة: العنكبوت الالكترونية)

المصدر: Herald Sun 

__________________________________________________________________________________

الاحداث الكبرى

هؤلاء يستحقون التحية ووسام الشرف في عام 2011

أخطر 11 كارثة عام 2011!!

أبرز الراحلين عام 2011

أبرز اللحظات الرياضية عام 2011

أبرز الأحداث السياسية الاسترالية عام 2011

أبرز الجرائم والمحاكمات عام 2011

أبرز حالات الزواج والانفصال خلال عام 2011

أبرز الفائزين والخاسرين عام 2011

أبرز المواليد عام 2011

أبرز اللقطات الطريفة عام 2011


ولادة قيصرية لحكومة المالكي مطلع 2011.. وموت سريري للتوافقات في العام الجديد

نهاية 2011 تسدل الستار على الوجود العسكري الأميركي.. وتضع العراق على أعتاب المجهول

السودان دولتان

مارد الفيدرالية يلقي بظلاله على مستقبل العراق كدولة موحدة

العالم في 2011

_________________________________________________________________________________

الاحداث الكبرى

 

ثورات الربيع العربي (مستمرة)

اندلعت ثورات الاحتجاجات في العديد من الدول العربية في عام 2011 وتم قتل الآلاف من المحتجين، وجاءت تلك الثورات جراء الفساد المستوطن وانتهاكات حقوق الإنسان والفقر في مستويات المعيشة، وخيبة الأمل في إقامة مؤسسات مدنية قوية. وأصمرت تلك الثورات في سقوط الأنظمة في تونس ومصر وليبيا.

 

الأزمة المالية العالمية 11 مارس

ترنحت اقتصاديات العديد من دول العالم إذ تصاعد الدين السيادي لمستويات خطيرة. حيث شملت الأزمة الاقتصادية المنطقة الأوربية خاصة اليونان وإيطاليا، كما فقدت الولايات المتحدة تصنيفها الائتماني "ايه ايه ايه" كما انخفضت الثقة في الاقتصاد الأسترالي. وشهد الدولار صعودا نسبيا.

 

الكارثة اليابانية 11 مارس

حيث لقى ما يربو عن 20 ألف مصرعهم عندما ضرب زلزال قوته 9 ريختر الساحل الشمالي الشرقي من اليابان، مطلقا الشرارة لإعصار تسونامي مروع أزال ما يزيد عن 80 ألف منزل وسبب عطلا في مفاعل فوكوشيما النووي. وكان التأثير كارثيا بمعنى الكلمة إذ اضطر أكثر من 100 ألف شخص إلى إخلاء مساكنهم على نطاق 20 كم من منطقة العزل حول المفاعل النووي، كما تدهور الاقتصاد الياباني، ولا تزال آثار الكارثة واضحة في اليابان.

 

مقتل أسامة بن لادن (1 مايو)

قامت فرقة سيلز البحرية الأمريكية باقتحام مخبأ زعيم القاعدة والعقل المدبر لهجمات 11 سبتمبر في مدينة أبوت آباد الساحلية في باكستان، مما أدى لمقتله مع أربعة آخرين، كما أصيبت زوجته الشابة إثر الهجوم. واكتشف العالم أن ابن لادن كان يعيش في هذا المقر المؤمن أمنيا في السنوات الأخيرة.


أعمال الشغب في المملكة المتحدة (6-10 أغسطس)

أثار إطلاق شرطة توتنهام الرصاص على الوالد الشاب مارك دوغان موجة من أعمال الشغب والنهب والحرق اجتاحت بريطانيا. مما أدى لمصرع خمسة وتوجيه اتهامات جنائية لآلاف الأشخاص، بالإضافة لخسائر مالية تبلغ مئات الملايين.

 

فضيحة القرصنة الهاتفية ( مستمرة)

وجهت اتهامات للصحيفة الشعبية البريطانية " نيوز أوف ذا وورلد" بالقرصنة على جوال الفتاة المقتولة ميلي داولر، وطالت الفضيحة مسؤولي مؤسسة نيوز وسياسيين وضباط شرطة بارزين. وأسفرت تداعيات الفضيحة عن إغلاق المجلة وتشكيل جلسات استماع برلمانية بشأنها.

 

الهجمات في النرويج ( 22 يوليو).

قام المتطرف اليميني اندرس بهرنغ بريفيك بقتل 77 شخص في هجومين مروعين في النرويج. حيث وضغ سيارة مفخخة خارج مبنى مجلس الوزراء في أوسلو، وبعدها ارتدى زي رجل شرطة وقام بإطلاق النار على معسكر شبابي في جزيرة أتويا والتقطت له صور فيما بعد وهو يعيد تمثيل الواقعة أمام المحققين.

 

سقوط القذافي ( فبراير- 20 أكتوبر)

اجتاحت ليبيا موجة من الاحتجاجات ضد نظام القذافي حيث بدأت من الشرق قبل أن تزحف على امتداد ليبيا، ولم تشفع الاعتقالات والقمع في إنقاذ القائد الليبي معمر القذافي حيث قتل من قِبَلْ الثوار في 20 أكتوبر، عقب اختبائه في ماسورة خرسانية مستعطفا الثوار بقوله: " لا تطلقوا الرصاص لا تطلقوا الرصاص"

 

فيضانات فكتوريا - استراليا (يناير)

تم تدمير مدن في غرب ووسط فكتوريا إثر فيضانات هائلة ضربت ولاية فكتوريا في يناير من هذا العام، مما أدى إلى مقتل ثلاثة أشخاص ونزوح الآلاف عن مساكنهم، بالإضافة لخسائر مادية لامست حاجز ال 2 مليار دولار

 

فضيحة ريكي نيكسون

صدم عالم كرة القدم من فضيحة ريكي نيكسون مع طالبة St Kilda وتسبب الفيديو الذي نشرته الهيرالد صن ويظهر نيسكون وهو يغادر غرفة الفندق الخاصة بالفتاة في العديد من التداعيات والتي كلفت نيكسون مهنته

 

احتلوا ملبورن - استراليا ( أكتوبر)

شهد شهر أكتوبر مشاهد وحشية في منطقة الأعمال المركزية بملبورن عندما قامت شرطة مكافحة الشغب والخيول بالانقضاض على مظاهرات تحمل اسم" احتلوا ملبورن" وتمكن رجال الشرطة المدججين بأسلحة مكافحة الشغب مثل الهراوات في إخلاء المتظاهرين في ميدان سيتي واعتقال ما يين 100- 200 متظاهر.

 

__________________________________________________________________________________

هؤلاء يستحقون التحية ووسام الشرف في عام 2011

 

القدرة الأمريكية على النهوض بعد 10 سنوات من أحداث 11 سبتمبر

لقد غيرت أحداث 11 سبتمبر العالم بأسره. حينما اختطف ارهابيون طائرات أمريكية في توقيتات زمنية متقاربة واخترقت برجي مركز التجارة العالمي في نيويوك، والبنتاجون، بينما تحطمت طائرة رابعة في إحدى حقول بنسلفينيا. وبعد مرور 10 سنوات على الواقعة لا يزال العالم يتذكر الثلاثة آلاف ضحية الذين قضوا نحبهم إثر الهجمات المروعة.

 

برنامج المكوك الفضائي 21يوليو

أطلق مكوك الفضاء الأول كولومبيا في أبريل عام 1981 وخلال 30 سنة أسفر البرنامج عن تكوين محطة فضاء دولية و135 مهمة . وانتهى البرنامج بالعودة الآمنة لAtlantis إلى مركز كيندي الفضائي في فلوريدا. ويرجع الفضل للبرنامج في اكتشاف مئات الاختراعات، مثل البطاقات الممغنطة وأنظمة تنقية الماء، وتم اعتبار البرنامج الفضائي فترة مهمة غيرت نظرتنا في رؤية الأشياء على الرغم من فقدان مكوكى الفضاء كولومبيا وتشالنغر في حوادث كارثية.

 

 

جوردن رايس - يناير

ضحى الطفل ذو الثالثة عشر من العمر بحياته لينقذ شقيقه أثناء فيضانات توومبا المروعة. وكان جوردن ووالدته دونا وأخوه بليك، 10 سنوات، وجدو أنفسهم محاصرين في سطح سياراتهم بينما كان الماء يرتفع. وأتى سائق شاحنة لإنقاذهم إلا أن جوردن أصر أن يتم إنقاذ أخيه أولا، ولم تمر لحظات حتى غرق جوردن ووالدته . وقال أخوه الأكبر كريس معلقا على ما فعله شقيقه الراحل: " ما فعلته يا شقيقي يخلب القلوب ويعد مثالا للحب والشجاعة، أنت بطلي الصغير".

 

ملبورن: أكثر مدن العالم التي يمكن العيش فيها 30 أغسطس

تفوقت ملبورن عاصمة ولاية فكتوريا على كل فيينا في النمسا ، وفانكوفر في كندا في كونهما أكثر مدن العالم التي يمكن العيش فيها بحسب استطلاع " جلوبال ليفابيلتي". وجاءت سيدني وبيرث وأديليد ضمن قائمة أفضل 10 مدن. طبقا لعوامل عديدة أهمها الأمان والرعاية الصحية والتعليم والبيئة والاستقرار السياسي والنقل العام ، بينما احتلت مدينة Port Moresby في بابوا غينيا الجديدة وداكا في بنغلاديش وهيراري في زيمباوي صدارة قائمة الأسوأ.

 

الجيش الأسترالي

لقد كانت سنة شاقة على القوات الأسترالية خارج أستراليا حيث قتل أربعة جنود أسترالين في أفغانستان بعد أن أطلق عليهم ضباط أفغان منشقين الرصاص، كما قُتل سبعة آخرون في أعمال عدائية. ونال الجندي الراحل بنيامين روبرت سميث التقدير الأكبر بعد أن ضحى بحياته لدحض هجوم إرهابي في يناير.

 

غابرييل جيفورد 8 يناير

عضوة الكونغرس الأمريكي غابرييل جيفوردز تلقت رصاصة في رأسها في هجوم صادم أسفر عن مقتل 6 أشخاص وجرح 14 . وكان مرتكب الحادث على بعد أقل من متر من جيفوردز، إلا أنها نجت بأعجوبة من موت محقق، وتبددت المخاوف من أن تظل في حالة غيبوبة دائمة حيث تمكنت في مايو الماضي من رؤية زوجها رائد الفضاء يسافر في مكوك فضائي. وفي أغسطس الماضي عادت للكونغرس وسط تصفيق حاد.

 

بريان شميت- 5 أكتوبر

أضحى عالم الفيزياء الفلكية بريان شميت الرابع الأسترالي الثاني عشر الذي يفوز بجائزة نوبل، حول البحوث التي أجراها مع فريق عمله تحت اسم" النجوم المتفجرة وتوسع الكون".وهو ما استقبله شميت بفرحة غامرة.

 

شيماء ياستانا يونيو-سبتمبر

 

خاطرت السعودية شيماء ياستانا بعقوبة الجلد لإقدامها على ما يفعلنه مليارات النساء في العالم كل يوم بقيادة السيارات المحظورة في المملكة العربية السعودية، وقلدتها العديد من النساء السعوديات إلا أنهن جميعا تم اعتقالهن، وحكم على شيماء بالجلد 10 جلدات إلا أنها تفادت الحكم جراء موجات الاستنكار العالمي.

 

كايلي مينوج 28 نوفمبر

جاء حصول المغنية كايلي مينوج على جائزة ARIA Hall of Fame حدثا فريدا وأهم جائزة في حياة المغنية ذائعة الصيت التي تقلدت 16 جائزة ARIA وهي صاحبة المبيعات الهائلة لألبومها. وسلمت رئيسة الحكومة جوليا غيلارد الجائزة لكايلي.

 

بيتر وولش (مارس).

حقق بيتر وولش إنجازا طبيا كبيرا عندما أصبح في مارس الماضي أول أسترالي يجري عملية زرع يد ، بعد عملية أجراها البروفيسور واين مورسون في مستشفى ب St Vincent

 

دارين هينش

قام المذيع دارين هينش بالتغلب على سرطان الكبد بعد أن أجرى عملية زرع كبد في مستشفى أوستن بملبورن بعد أن وجد أحد المتبرعين وقال هينش لوسائل الإعلام: " أنا في عملي الإعلامي منذ 50 عاما، وقابلت أناسا من شتى الأنواع إلا أنني أدين للفضل لأناس قليلين على رأسهم بوب جونز قائد الفريق الطبي الذي أجرى لى العملية، ورغم أنني ملحد إلا أمه بمثابة إله بالنسبة لي".

 

 

_________________________________________________________________________________

أخطر 11 كارثة عام 2011!!

 

الكارثة اليابانية

حيث لقى ما يربو عن 20 ألف مصرعهم عندما ضرب زلزال قوته 9 ريختر الساحل الشمالي الشرقي من اليابان، مطلقا الشرارة لإعصار تسونامي مروع أزال ما يزيد عن 80 ألف منزل وسبب عطلا في مفاعل فوكوشيما النووي. وكان التأثير كارثيا بمعنى الكلمة إذ اضطر أكثر من 100 ألف شخص إلى إخلاء مساكنهم على نطاق 20 كم من منطقة العزل حول المفاعل النووي، كما تدهور الاقتصاد الياباني، ولا تزال آثار الكارثة واضحة في اليابان.

 

المجاعة في الصومال

مات عشرات الآلاف من المواطنين أكثر من نصفهم من الأطفال في أسوأ موجة جفاف خلال 60 عاما، وعلى الرغم من أن مؤسسات الإغاثة بالإضافة لعودة سقوط الأمطار حسنوا الوضع في بعض مناطق الصومال إلا أن 250 ألف مهددون بالمجاعة الوشيكة.

 

فيضانات كوينزلاند (يناير )

مشهد مدهش مت فيضانات كوينزلاند التي أجبرت العديد من السكان أن يلجأوا لأسطح منازلهم حيث دخلت المياه مساكنهم.

ضرب فيضانات هائلة ولاية كوينزلاند وسببت في إعلان ثلث مناطق الولاية كمناطق كوارث. كما هاجم الإعصار وادي لوكيار مما أغرق مدينة غرانثام . وأسفرت الكارثة عن موت 35 وشل حركة اقتصاد كوينزلاند.


 إعصار سيكلون ياسي 3 فبراير

ضربت العاصفة الأستوائية سيكلون ياسي ولاية كوينزلاند أيضا حيث اقتربت من العاصفة مع تباشير الصباح الأولى مدمرا مدن كاردويل وتولي . كما دمر محاصيل سكر القصب والموز.

 

زلزال كريست تشيرش 22 فبراير

ضرب زلزال شدته 6.3 ريختر مدينة كريست تشيرش ثاني أكبر المدن النيوزلندية في منتصف يوم عمل مشحون. مما أسفر عن موت ما يربو عن 180 شخص، وقدرت الخسائر المادية التي تكبدتها نيوزلاندا بالمليارات.

 

إعصار ايرين(20-29 أغسطس)

سبب إعصار ايرين تدميرا كبيرا في جزر البهاما قبل أن يخطف أنظار العالم حيث اتجه مباشرة نحو نيويورك وأسفر عن مصرع 56 وخسارة مادية تربو عم 10 مليار دولار.

 

 

 بركان شيلي والسحابة البركانية

سبب بركان puyehue cordon caulle في شيلي دمارا كبيرا وفوضى دولية حيث خلف نحو 90 مليون طن من الركام والأتربة في الطبقات الجوية . وتوقفت الرحلات الجوية من وإلى أمريكا الجنوبية .

 

أعاصير جنوب الولايات المتحدة25-28 أبريل

أكثر الأعاصير المميتة التي ضربت الولايات المتحدة في ال85 سنة الأخيرة مسببة الكثير من الدمار حيث لقى 346 شخص وتدمير أكثر من 10000 مبنى .

 

 فيضانات تايلاند(يوليو- ديسمبر 2011).

غمرت الفيضانات نحو ثلثى السبعة وسبعين إقليم التي تتكون منهم تايلاند حيث توفى 600 شخص على الأقل وتأثر بالأزمة ما يربو عن 2.3 مليون شخص. مع سلسلة من العواصف الاستوائية.

 

تسرب رينا النفطي (5 أكتوبر)

حدثت الكارثة عندما اصطدمت حاوية النفط اليونانية رينا بصخور الساحل الشمالي بنيوزلاندا مما أسفر عن تسرب 350 طن من النفط مسببة تلوثا هائلا.

 

زلزال فان التركي 23 أكتوبر

 

ضرب زلزال شدته 7.1 بمقياس ريختر مدينة فان بشرق تركيا في 23 أكتوبر مما تسبب في مصرع 600 وإصابة 4100 وتم انتشال 231 من الأحياء من الأنقاض وبعدها بثلاثة أسابيع ضرب زلزال آخر ذات المنطقة مخلفا سبعة ضحايا آخرين.

 

 

__________________________________________________________________________________

أبرز الراحلين عام 2011

 

ستيف جوبز(24 فبراير، 1955-5 أكتوبر 2011)

بدأ مؤسس شركة آبل شركته في جراج العائلة عام 1976 إلى أن أصبحت شركته قوة هائلة في العصر التكنولوجي. واعتبره الكثيرون مبتكرا عبقريا إذا كانت لتصوراته الفضل في انطلاق أجهزة آبل بكافة أنواعها من حاسوب والآيبود والآيفون، وقام في أغسطس الماضي بالاستقالة من منصبه كرئيس تنفيذي للشركة بعد معركة عنيفة مع سرطان البنكرياس ثم مات بعد شهرين من استقالته عن عمر يناهز 56 سنة.

 

أسامة بن لادن (10/3/1957-1/5/2011)

قُتل أسامة بن لادن المتطرف الإرهابي وزعيم تنظيم القاعدة والمدبر الأساسي لهجمات 11 سبتمبر إثر طلقة في رأسه في مقره الذي كان مختبئا فيه لمدة عشر سنوات مدينة آبوت أباد الساحلية في باكستان أثناء غارة جريئة نفذتها فرقة سيلز البحرية. بعد أن كان أكثر رجل مطلوب على وجه الأرض وتم دفن جثته في البحر.

 

أليزابيث تايلور(27 فبراير 1932-23 مارس 2011)

شهد عام 2011 وفاة الفنانة العالمية إليزابيث تايلور التي تزوجت ثمان مرات من ضمنها زواجها من ريتشارد بيرتون. وكانت مشهورة بجمالها الأخاذ وتشكيلات مجوهراتها التي ترتديها، وحصدت جائزتي أوسكار طيلة مشوارها الفني وماتت إثر أزمة قلبية عن عمر يناهز 79 سنة.

 

معمر القذافي (7 يونيو 1942-20 أكتوبر 2011)

تقلد القذافي الزعامة الليبية عام 1969 إثر انقلاب عسكري بينما كان يبلغ من العمر 27 عاما فقط، وكان يشتهر بحراسه من النساء، ولكن سرعان ما تحولت مبادؤه الوطنية إلى فيض من الفساد والترويع والإرهاب حيث كان مرتبطا بتفجيرات لوكربي. وعندما تمكنت قوات الثوار من انتزاع السلطة ضمن ثورات الربيع العربي، تم قتله من قبل الثوار عقب العثور عليه مختبئا في اسطوانة خرسانية مستعطفا الثوار بقوله: " لا تطلقوا النار".

 

ايمي واينهاوس(14 سبتمبر 1983-23 يوليو 2011)

اكتسبت المطربة البريطانية شهرتها الكبيرة في مجال الغناء عبر ألبومها" فرانك"عام 2003، وزادت شهرتها العالمية عقب ألبومها Back to Black

 

وألبوم Rehab عام 2006، وكانت في صراع مع إدمان المخدرات إلى ان ماتت في شقتها عن عمر يناهز 27 سنة.

 

 

جو فرايزر(12 يناير 1944- 7 نوفمبر 2011)

كان ملاكم الوزن الثقيل جو فرايزر ملاكم شديد البأس مع يد يسرى قوية حصل على لقب بطل العالم للوزن الثقيل عام 1970 . واشتهر بمنافسته للملاكم الأسطوري محمد علي كلاي حيث فاز عليه بعد مباراة ماراثونية استغرقت 15 جولة إلا أن محمد علي هزمه عام 1975، ومات فرايزر إثر سرطان في الكبد عن عمر يناهز 57 سنة.

 

كيم يونغ إل(16 فبراير 1942- 17 ديسمبر 2011)

شهد ديسمبر 2011 وفاة دكتاتور كوريا الشمالية كيم يونغ ال بعد 17 سنة من حكم الدولة الشيوعية واتسمت فترة حكمه بالعداء العسكري والمجاعة المنتشرة وتوفي بعد أن داهمته أزمة قلبية في أحد القطارات عن عمر يناهز 69 سنة.

 

نانسي ويك(30 أغسطس 1912-7 أغسطس 2011)

نشأت في أستراليا واكتسبت شهرتها من عملها كجاسوسة في الحرب العالمية الثانية . وأنقذت نانسي آلاف الأرواح حينما كانت تعمل لدى المقاومة الفرنسية. وسميت بإسم الفأرة البيضاء لقدرتها على الهروب من الاعتقال حيث تصدرت في فترة قائمة الجستابو في أكثر الأشخاص المطلوب القبض عليهم، وأكثر النساء الذين خدموا استراليا في الحرب العالمية الثانية، وماتت في لندن عن عمر يناهز 98 سنة.


بوبي دافيس(12 يونيو 1928-16 مايو 2011)

حزن مشجعو كرة القدم الأمريكية خسارة الأسطورة بوبي دافيس الذي توفي عن عمر يناهز 82 سنة

 

 

 

 

آلان يابي جينز(21 سبتمبر 1933-13 يوليو 2011)

شهد عام 2011 وفاة أسطورة تدريب كرة القدم الأسترالية آلان يابي جينز الذي فاز بثلاث بطولات بريمرشيب ومات عن عمر يناهز 77 سنة.

 

 

بول سيمبسون 3 مارس 2011

مات المدرس الأسطوري بول سيمبسون في عمر 40 سنة غرقا بعد محاولة يائسة لإنقاذ تلميذاته من الغرق.

 

 

__________________________________________________________________________________

أبرز اللحظات الرياضية عام 2011

 

 

كادل ايفانز: جولة المجد

يعد بطل الدراجات الأسترالي كادل ايفانز أحد نجوم اللعبة العظام الذي شرفوا أستراليا في المحافل الدولية، ورغم عدم تمكنه من حصد لقب السباق العالمي Tour de France's في ست بطولات سابقة إلا أنه ظفر باللقب هذا العام رغم تعثره ثلاثة مرات أثناء السباق إلا أنه تمكن من تخطي منافسيه في المرحلة قبل الأخيرة ليحتل عرش اللعبة.

 

كيلي سلاتر لقب التزلج الحادي عشر

دخل أسطورة التزلج على الماء الأمريكي كيلي سلاتر عام 2011 وفي جعبته 10 ألقاب وضعته على عرش اللعبة بلا منازع وكاد أن يحقق اللقب الحادي عشر بعد فوزه بلقب بطولة سان فرانسيسكو إلا أن المسؤولين سحبوا اللقب لخطأ في الحسابات. ورغم ذلك لم تمر إلا أيام قليلة حتى تمكن سلاتر، 39 سنة، من الفوز باللقب الحادي عشر وضعته في مصاف أعظم الرياضيين في كل العصور.

 

سام ستوسور

لم تفز أسترالية بأي بطولة من بطولات جراند سلام للتنس منذ أن حصدت ايفونا جولاغونغ اللقب عام 1980 إلا أن البطلة الأسترالية سام ستوسور التي تنتمي لولاية كوينزلاند كسرت ذلك الجدب الأسترالي الذي استمر ثلاث عقود بتمكنها من حصد لقب بطولة أمريكا المفتوحة للتنس بعدما فازت على سيرينا ويليامز إحدى أعظم بطلات العالم في التنس لتضع التنس في صدارة الاهتمامات الأسترالية منذ أن هيمن الأسترالي ليتون هيويت على مقاليد اللعبة منذ عقد من الزمان.

 

نوفاك ديوكوفيتش

بدأ نوفاك عام 2011 وفي سجله عدد مرات فوز بلغت 43 بعد فوزه ببطولة أسترالية المفتوحة حيث فاز على روجيه فيدرر وأندى موراي في قبل النهائي والنهائي، إلا أن فيدرر تمكن من وقف انتصارات نوفاك في بطولة فرنسا المفتوحة، إلا أن الأخير قد عاد مجددا للظفر بلقبي ويمبلدن وأمريكا في أحد أكثر المواسم الناجحة حيث حقق 70 فوز مقابل 6 هزائم فقط.

 

الفرسة السوداء بلاك كافيار

شهد عام 2011فوز الفرسة السوداء بلاك كافيار بانتصارها السادس العشر على مدى مشاركتها في سباقات الخيل وتجمع الآلاف لرؤيتها في مضمار Group 1 Patinack Farm Classic في فليمنغتون. ويأتي تصنيفها كثاني أفضل حصان في العالم رغم أن البعض يتساءل عن ماهية الحصان الذي يستطيع كسر تفوق بلاك كافيار.

 

سيباستيان فيتل

بات واضحا أن الألماني سيباستيان فيتل هو ملك سباقات السيارات المتوج بعدما انتهت سيطرة الألمانى الآخر مايكل شوماخر على سباقات فورميولا 1 فقد تمكن فيتل عام 2011 من حصد خمسة ألقاب من جملة ستة ألقاب في الموسم.

 

فريق جيلونج الفريق الأعظم للأبد

بعد أقل من 12 شهر من فقدان مدربهم وأفضل لاعبيهم، تمكن كريس سكوت من قيادة فريق جيلونج الأسترالي المعروف بإسم القطط من تحقيق نجاحات عديدة عام 2011، حيث هزم الفريق التحديات بفوزه بثالث بطولة بيرمرشيب في خمس سنوات وفاز خلال السنوات الخمس ب 105 من إجمالي 125 مباراة خاضها. وكان فوز القطط على كلينغوود نقطة حاسمة لمزيد من هيمنة جيلونج.

 

بطل الجولف الأيرلندي روري مكلوري

بعد شهرين من انهياره في بطولة الولايات المتحدة للأساتذة، عاد روري مكلوري مجددا ليفرض هيمنته على عرش الجولف خلال عام 2011 ليصبح أصغر بطل يتبوأ بطولة الجولف المفتوحة في الخمس والثمانين سنة الأخيرة.

 

العداءة الأسترالية سالي بيرسون...الإثارة متواصلة

تعد الأكثر سحرا لحصولها مسبقا على الميدالية الفضية في أولمبياد بكين. وأصبحت أسرع عداءة 100 متر حواجز في العالم عندما فازت بلقب بطولة العالم في كوريا الجنوبية، وحققت رابع أفضل رقم في التاريخ والأسرع خلال العشرين سنة الأخيرة، ولم تهزم بيرسون إلا في سباقها الأخير عندما تعثرت في إحدى الحواجز وسقطت في سباق بروكسل.

 

بطل الدراجات النارية الأسترالي كاسي ستونر

تمكن ستونر من الوقوف على منصة الفائزين في 16 سباق من أصل 17، وحصد بطولة العالم لسباق الدراجات النارية عام 2011، ومن الصعب أن نجد هيمنة لرياضي في مختلف الألعاب مماثلة لتلك التي يحققها ستونر، فقد أثبت جدارته بعد أن حقق لقب العالم في 2011 في جزيرة فيليب.

 

دان سوان لاعب كرة القدم بالقواعد الأسترالية

استمر تألق دان سوان لاعب خط الوسط اللامع لفريق كلينغوود عام 2011 حيث فاز بميدالية AFL Brownlow في سبتمبر الماضي وحصل على 34 صوت وهو عدد الأصوات الأعلى في نظام التصويت الحالي.

 

__________________________________________________________________________________

أبرز الأحداث السياسية الاسترالية عام 2011

 


ضريبة الكاربون أصبحت قانون

شهد عام 2011 تمرير ضريبة الكاربون في مجلس الشيوخ عقب مناقشات طويلة ومنفرة، وهو ما أدى لتظاهرات عديدة من بعض معارضي الحكومة، وسوف يضطر أكثر 500 منشأة يصدر منها انبعاثات ملوثة لدفع 23 دولار لكل طن ابتداء من ايوليو 2012، قبل الانتقال إلى خطة الانبعاثات الموحدة من ثلاث إلى خمس سنوات.

 

الجدل الدائر حول باحثي اللجوء

صارعت حكومة غيلارد خلال عام 2011 مع قضية باحثي اللجوء أكثر القضايا المثيرة للجدل خلال العام. حيث ترغب المعرض في دفع إنشاء مركز للاجئين في ناورو ، بينما أرادت الحكومة التوقيع على الخطة الماليزية إلا أنها اضطرت للتوقف بعد أن حكمت محكمة عليا برفض الخطة الماليزية.

 

تعديلات المقامرة

قام نائب تسمانيا المستقل أندرو ويلكي بفرد عضلاته السياسية للتأكد من قيام الحكومة بالتحرك نحو تعديلات بشأن 197000 ماكينة بوكر في أستراليا. مما أدى لقيام حانات وأندية المقامرة بشن حملة عنيفة على التعديلات خشية أن تتكبد خسائر هائلة مبرزة دورها الاجتماعي.

 

البدء في تشغيل الشبكة الوطنية واسعة النطاق (البرودباند)

أعطت رئيسة الحكومة الضوء الأخضر لتشغيل الشبكة الوطنية الواسعة النطاق(برودباند) في البر الرئيسي لأرميدال في مايو عام 2011، ووقعت الحكومة صفقة مع تلسترا وأوبتس في يونيو الماضي. واستمرت الحكومة الفيدرالية في عمليات البيع للمشروع العملاق، واتهمت غيلارد رافضي المشروع بأنهم منفصلين عن الواقع.

 

ضريبة الفيضان

أدت الفيضانات المدمرة في يناير وفبراير إلى خسائر قدرت ب 5.6مليار دولار، مما أدى لتمريرضريبة الفيضان التي فرضت على الأستراليين الذين يزيد دخلهم عن 50000 دولار سنويا. في حين تم إعفاء ضحايا الفيضان من دفع الضريبة التي بدأ سريانها في ا يوليو 2011.

 

التوتر بين راد وغيلارد

كان كيفن راد عام 2011 متواجدا في كل مكان يمد يد العون لضحايا فيضان كوينزلاند، فكان له أدوار مؤثرة في حفلة بيرث ، وحضور اجتماعات خارج أستراليا، وبلغ عدد متابعيه على تويتر مليون شخص، في ظل انخفاض أسهم غيلارد،وهو ما ولد مساحة للتوتر بينهما إلا أن غيلارد اختارته في نهاية العام ليبقى في منصبه كوزير للخارجية.

 

كريغ تومسون

أنكر عضو البرلمان الفدرالي كريغ تومسون استخدام بطاقة ائتمان النقابة للصرف على عاهرات ومتعلقات شخصية في الفترة الذين كان فيها سكرتير نقابة الخدمات الطبية في الفترة ما بين 2002- 2007 في فضيحة هزت الحكومة. وقال تومسون أن شخصا آخر قام باستخدام البطاقة، وزور توقيعه.

 

أجازة الوالدين مدفوعة الأجر

شهد بداية عام 2011 تنفيذ خطة الأجازة مدفوعة الأجر للأم أو الأب الأسترالي بحيث أمكنهما الحصول على 18 أسبوع مدفوعة الأجر وفقا للحد الأدنى من الأجور في أستراليا(590 دولار شهريا) وتم تمويل المشروع من قبل الحكومة الفدرالية وهو ما وضع أستراليا في خط مواز لدول منظمة OECD.

 

ضريبة التعدين

سوف تضطر كبار شركات التعدين الأسترالية لدفع ضريبة إيجار الموارد المعدنية عندما تتجاوز أرباحهم حاجز 75 مليون دولار بعدما تم تمرير القانون في نوفمبر، ومن المقرر أن يبدأ سريان القانون في يوليو عام 2012، وسوف تجلب دخلا إضافيا يقدر ب 7.7 مليار دولار. وقال واين سوان وزير الخزانة الفدرالية إن هذه الطريقة تتيح لكافة الأستراليين التنعم بأرباح الطفرة التعدينية.

 

تصديرات الماشية

أظهرت لقطات تلفزيونية مروعة عرضت في مايو الماضي في برنامج Four Corners على شبكة إيه بي سي أن الماشية الأسترالية تساء معاملتها بعد أن ترسل للذبح في أندونيسيا، مما دعا الحكومة أن تصدر قرارا بمنع تصدير الماشية الحية مما أثار احتجاج كبار تجار الماشية. إلا أن التصدير تواصل عقب وعود بضمان معاملة الحيوانات معاملة حسنة.

 

استقالة رئيس مجلس النواب هاري جنكنز

صدمت المعارضة عندما قدم هاري جنكنز رئيس مجلس النواب استقالة مفاجئة من منصبه المربح قائلا أنه سيكتفي بعضويته البرلمانية، مما مكن بيتر سليبر المنشق الليبرالي الملقب بالفأر أن يتولى منصب رئيس مجلس النواب بدلا من جنكنز المستقيل.

 

__________________________________________________________________________________

أبرز الجرائم والمحاكمات عام 2011

 

محاكمة مايكل جاكسون(يناير-نوفمبر)

أدين كونراد موراي الطبيب الشخصي لنجم البوب الراحل مايكل جاكسون خلال الشهرين الأخيرين قبيل موته بتهمة القتل غير المتعمد للنجم العالمي، وحكمت المحكمة عليه بالسجن لمدة أربعة اعوام، واستمعت المحكمة لتسجيلات تقشعر لها الأبدان خاصة بجاكسون، واتهمت موراي بفشله في مساعدة النجم الراحل عندما توقف تنفسه.

 

قنبلة الطوق المزيفة (أغسطس-لا تزال المحاكمة مستمرة)

قام المتهم ول دوجلاس بيترز بربط قنبلة طوق مزيفة في عنق الطالبة المدرسية مادلين بالفر بينما كانت تذاكر في منزل الأسرة بموسمان في أغسطس. وتم القبض على المتهم في الولايات المتحدة في تعاون مشترك بين شرطة نيو ساوث ويلز ومكتب التحقيقات الفيدرالية الأمريكي. وتم ترحيله ووجهت إليه تهم الخطف، والاقتحام، وارتكاب جنحة يعاقب عليها القانون بنية السرقة.

 

أماندا نوكس أكتوبر

قضت أماندا نوكس أربعة أعوام في السجن لقتلها الطالبة البريطانية ميريديث كيرشر قبل أن يتم إطلاق سراحها من سجن في إيطاليا في أكتوبر، وانهمرت دموع نوكس الشهيرة ب "foxy Knoxy عقب خروجها في محكمة الاستئناف وعادت إلى سيتل في اليوم التالي، في الوقت الذي استنكرت فيه عائلة القتيلة حكم الاستئناف معربة عن دهشتها من التغير الجذري عن الحكم الأولي.

 

دانيال موركومب(أغسطس)

تم اتهام سائق شاحنة، 41 سنة، في أغسطس الماضي بقتل طفل كوينزلاند المفقود دانيال موركومب الذي كان في الثالثة عشرة من عمره عندما اختفى أثره عام 2003 بينما كان منتظرا حافلة. وتم اكتشاف ملابس وحذاء دانيال في منطقة Glass House Mountains وقال والده أنه كان متيقنا أن الحقيقة وراء اختفاء نجله ستظهر يوما ما.

 

زهرة بيكر(سبتمبر)

تم قتل الطفلة الأسترالية زهرة بيكر، 10 سنوات، حيث قتلتها زوجة أبيها الأمريكية اليسا بيكر، ونشرت جثتها لأجزاء ودفنتها في مواضع متفرقة في وودلاند في كارولينا الشمالية. وكشفت التحقيقات أن زوجة الأب قامت بتعذيب الفتاة الصغيرة التي فقدت ساقها ورئتها لإصابتها بالسرطان وكانت ترتدي شعرا مستعارا لتساقط شعرها، وأسفر التعذيب عن موتها، وتم الحكم على القاتلة بالسجن بين 14- 18 سنة، وسط صرخات استهجان تطالب بإعدام القاتلة.

 

دومينيك ستراوس كان(مايو- أغسطس)

تم إنزال دومينيك ستراوس كان الذي كان يتقلد وقتها منصب رئيس صندوق النقد الدولي من طائرة الخطوط الجوية الفرنسية المتجهة لباريس بعد أن اتهمته عاملة في فندق سوفيتيل بمانهاتن الأمريكية بالاعتداء الجنسي عليها، وبعد أيام، استقال من منصبه إثر الفضيحة، ولكن في يوليو الماضي ثارت شكوك حول مدى مصداقية العاملة نافيساتو ديالو مما أدى في النهاية لإسقاط التهم في أغسطس الماضي.

 

القبض على مراهق أسترالي في بالي(أكتوبر- ديسمبر)

تم القبض على مراهق في الرابعة عشر من عمره من نيو ساوث ويلز في بالي بعد شراء 3.6 جرام ماريجوانا من تاجر مخدرات بشارع كوتا في الرابع من أكتوبر، وفي 25 نوفمبر حكم عليه بالسجن لمدة شهرين، وأطلق سراحه في 4ديسمبر،وقال خبراء قانونيون أن الدفاع عن المتهم تكلف 100000 دولار، بينما امتنع والداه عن الإدلاء بأية تصريحات لوسائل الإعلام.

 

راتكو ملاديتش(مستمرة)

اتهم الجنرال البوسني الصربي بقتل نحو 8000 مسلم في مذبحة الصرب. وتمت إدانته في شهر مايو الماضي بالقتل الجماعي وارتكاب جرائم ضد الإنسانية. وكان أكثر الرجال المطلوبين في الأمم المتحدة فيما يتعلق بجرائم الحرب، حيث ظل هاربا لمدة 16 سنة، لكنه مثل أمام المحكمة في يونيو الماضي ووصف الاتهامات بالذميمة.

 

آرثر فيليب فريمان 11 أبريل

حكم على الرجل الذي رمى ابنته دارسي، 4 سنوات، كنوع من الانتقام من الأم، من كوبري ويست جيت بالسجن مدى الحياة في 11 أبريل، حيث أمر قاضي المحكمة العليا بول كوغلان بسجن المتهم آرثر، 37 سنة، مدى الحياة دون وجود إفراج مشروط.

 

سيرياكورن بونج سيريبون(2 يونيو)

لقد أثار اختفاء الطالبة سيرياكورن بونج سيريبون، 13 سنة، وهي ذاهبة إلى المدرسة في شارع السي في بورونيا بملبورن ذعر أولياء الأمور، ولم يتم العثور على أثر لها حتى الآن.

 

أيان تشول( أغسطس)

نهشت الطفلة الصغيرة ايان تشول ذات الأربعة سنوات حتى الموت عندما دخل كلب شرس من النوع بيتبول منزلها وقام بنهشها حتى الموت، مما أثار موجات استياء كبيرة ومطالبة بسن قوانين لدرء خطر الكلاب المتوحشة.

__________________________________________________________________________________

أبرز حالات الزواج والانفصال خلال عام 2011

 

زواج كاترين مدلتون من الأمير ويليام(29 أبريل)

كان حفل زفاف الأمير ويليام على صديقته عبر ثمان سنوات كاترين مدلتون فاخرا بمعنى الكلمة، حيث تم الزفاف الذي أقيم في Westminster Abbey أمام 1900 من الضيوف وشاهد حفل الزفاف ما يناهز 2.5 مليار شخص عبر العالم في أكثر من 180 دولة. وارتدت العروس فستانا أبيض من تصميم سارة بورتون، وتاج ماسي منحته إليها الملكة، بينما ارتدى هو زي الحراسة الأيرلندي.

 

الأمير ألبرت أمير موناكو وشارلين ويتستوك(2 يوليو)

انتشرت شائعات حول محاولة العروس الهرب بعد اكتشافها أن عريسها أنجب ثالث ابن غير شرعي . إلا أن زفاف بطلة السباحة الجنوب إفريقية شارلين ويتستوك قد تم على الأمير ألبرت. إلا أن دموع العروس أثناء حفل الزفاف ربما تؤكد تلك الشائعات. وأضحت شارلين الأرمينية الأصل أول أميرة لموناكو منذ جريس كيلي.

 

زارة فيليبس ومايك تيندال(30 يوليو)

شهد عام 2011 زواج الحفيدة الكبرى للملكة زارا فيليبس من نجم الرجبي مايك تيندال في Canongate Kirk في ادنبره بعد علاقة طويلة. وأجل الزوجان شهر العسل ليستطيع تيندال المشاركة في منافسات كأس العالم في نيوزلاندا. وأثارت تصرفاته هناك فضيحة كبيرة عندما ضبط مع صديقة سابقة له.

 

زواج كيم كاردشيان وكريس همفريز

شهد عام 2011 زواج النجمة كيم كاردشيان من لاعب كرة السلة كريس هامفريز، حيث أقيم في قصر خاص في أقيم في كاليفورنيا، حيث سارت في الممر في حضور 440 ضيف. وتكلف الحفل حوالي 20 مليون دولار، وسط أنباء تؤكد أنهما حصدا 17.2 في حفل الزفاف.

 

انفصال كيم كردشيان وكريس همفريز( 1 نوفمبر).

ولم يمر سوى 72 يوم من زواجهما، حتى انفصلت كيم كردشيان عن كريس همفريز لأسباب أرجعتها كردشيان لخلافات غير قابلة للتوافق. وانتشرت شائعات كثيرة حول أسباب الطلاق إلا أنهما قاما بنفيها.

 

كيت موس وجيمي هينش(1 يوليو)

شهد الأول من يوليو هذا العام زواج العارضة فائقة الجمال كيت موس ونجم الروك البريطاني جيمي هينش، واحتفلوا بالحدث السعيد على مدى ثلاثة أيام في قصر موس بكوستوولد، وكانت ابنة العروس بجانبها أثناء العرس، كما شملت قائمة الضيوف ناعومي كمبل وآنا وينتور، وقام المصمم الشهير جون جاليانو بتصيم فستان زفاف موس الرائع.

 

شاين وارن واليزابيث هيرلي (30 سبتمبر)

كان خاتم ضخم من الياقوت الأزرق وبعض تغريدات التويتر كافيان لإعلان خطبة شاين وارن واليزابيث هيرلي رسميا ووضع حد للشائعات. وكان الإثنان قد تقابلا في يوليو 2010 في سباقات جودوود، وكانت قد انتشرت صورة للثنائي وهما يتبادلان القبلات في لندن في ديسمبر 2010.

 

أرنولد شوارزينغر وماريا شريفر(1 يوليو)

بعد 25 عام من زواجهما طلبت ماريا شريفر الطلاق من حاكم كاليفورنيا والممثل أرندولد شوارزينغر بعد أن اعترف بأبوته لطفل في الثالثة عشرة جاء كثمرة علاقة غير شرعية مع الخادمة ملدريد باينا، وقالت تقارير أن تسوية قدرها 300 مليون دولار قد تمت بينهما لإنهاء الطلاق.

 

أشتون كوتشر وديمي مور(18 نوفمبر)

كان زواج الإثنين من أهم أحداث 2005 إلا أن خيانة كوتشر لديمي مور أدت لنهاية الزواج بعدما ادعت امرأة، 22 سنة، أنها مارست الجنس مع كوتشر مرتين في حوض حمام ساخن.

 

جنيفر لوبيز ومارك أنتوني(15 يوليو)

كان عام 2011 بمثابة نهاية الزواج الذي استمر سبعة سنوات بين جنيفر لوبيز ومارك انتوني، وهو القرار الذي نعتاه بالشديد الصعوبة. لكنهما أجمعا أنهما أنهيا كافة الامور بصورة ودية، وتم الانفصال رغم أن لديهما توأمين، ماكس وإيم .

 

دلتا جودرم وبريان مكفادين نوفمبر

رغم أن الثنائي نجوم الغناء في علاقة منذ سبعة سنوات، بل وأعلنا خطبتهما رسميا منذ 3 سنوات، إلا أن عام 2011 شهد انفصالهما. و دخلت جوردم، 27 سنة، في علاقة جديدة مع نيك جوناس، بينما يواعد بريان النجمة فوج ويليامز.

 

__________________________________________________________________________________

أبرز الفائزين والخاسرين عام 2011

 

الاقتصاديات المتعثرة(مستمرة)

شهد عام 2011 تعثر واضح للاقتصاد العالمي حيث انخفض التصنيف الائتماني لأعضاء منطقة اليورو أسبانيا والبرتغال وإيطاليا واليونان وقبرص وأيرلندا، كما انخفض التصنيف الاقتصادي للولايات المتحدة من AAAإلي AA+في سابقة هى الأولى من نوعها. كما أدت الاضطرابات في منطقة الشرق الأوسط إلى تخفيض التصنيفات الائتمانية لكل من مصر وليبيا والبحرين وتونس ولبنان ونيوزلاندا.

 

تشارلي شين ( خاسر مستمر)

لقد كان عام 2011 سيئ الحظ على الممثل تشارلي شين حيث أصبح اسمه مقترنا بالحفلات الماجنة، والمخدرات وفنانات الجنس، وتم نقل شين نجم فيلم . The Two and a Half Men إلى المستشفى في يناير من هذا العام عقب قضائه حفلة ماجنة في منزله، وذهب لمركز تأهيل، وفي مارس تم اقصاؤه عن مواصلة أداء دوره الشهير Charlie Harper عقب ثمان سنوات من أدائه للدور.

 

مات بير(خاسر 6 يوليو)

تم إقصاء المتسابق مات بير من مسابقة الطهي ماسترشيف بعدما قام بإخفاء سمارتفون أثناء المسابقة حيث تم اتهامه بالغش ، غير أنه قال أنه استخدم السمارتفون للحصول على الدعم المعنوي من والدته وخطيبته، ولكن المحكمة رفضت التماسه قائلة أنه لم يخبر أحدا أنه يحتاج لوقت أطول لإجراء مكالمات هاتفية.

 

لينزي لوهان(خاسرة مستمرة)

كان عام 2011 سيئا على النجمة العالمية لينزي لوهان فقد أدينت بسرقة عقد قيمته 2500 دولار من متجر بلوس أنجلوس، وحكم عليها بالسجن شهر في سجن المقاطعة إلا أنه تم إطلاق سراحها. كما وقفت لينزي عارية أمام مجلة بلاي بوي، في صور على غرار النجمة مارلين مونورو.

 

أنتوني واينر(خاسر، 28 مايو- 17 يونيو)

تجاوز عضو الكونغرس الديمقراطي الأمريكي الحدود عام 2011 عندما أرسل صورته العارية إلى طالبة جامعية في سيتل عبر الانترنت، وادعي واينر أن حسابه تعرض للقرصنة. إلا أنه اعترف في 6 يونيو أنه أرسل الصورة، وأنه أقام اتصالات غير شرعية مع 6 نساء أخريات، مما أجبره على الاستقالة من الكونغرس في 17 يونيو.

 

مؤخرة بيبا ميدلتون(فائزة 29 أبريل)

تم اختيار مؤخرة بيبا مدلتون شقيقة كاترين مدلتون أفضل مؤخرة بين النساء اللاتي حضرن الزفاف الأسطوري بين الامير ويليامز وكاترين مدلتون، وتم الاحتفاء بمؤخرتها على الموقع الاجتماعي فيس بوك.

 

موظفي التعدين في الأماكن النائية(فائزون)

يحصل موظفو التعدين في الأماكن النائية على أجور ضخمة جراء العجز الذي تجده الحكومة العمالية في إيجاد من يشغل تلك الوظائف، فيتخطى أجرهم السنوي 108 ألف دولار مع الكثير من المميزات الأخرى.

 

فائزو برامج اختيار المواهب

من أهم فائزي برامج اختيار المواهب خلال عام 2011 بولي بورتر وواز جونز حصدوا جوائز برنامج The Block، وحصدت كيت براكس جائزة برنامج Masterchef، بينما فازت جوليا موريس بجائزة برنامج Celebrity Apprentice، وحصل جاك فيدجين على جائزة برنامج Australia's Got Talent.

 

تجار التجزئة عالى الانترنت والمتسوقون(فائزون مستمرون)

كان عام 2011 رائعا للمتسوقين حيث ازدهر بشدة قطاع التسويق الالكتروني، بما أجبر التجار التقليديين على تخفيض الأسعار وهو ما صبَّ في صالح الزبائن، وتشير التوقعات إلى ازدهار متزايد للتسويق الالكتروني حيث كشفت مؤسسة IBIS العالمية للأبحاث في أكتوبر الماضي أن نسبة تجارة التجزئة الالكترونية ستزيد كل عام بنسبة 8.6% خلال الخمس سنوات القادمة إلى 10 مليار دولار.

 

فيلم The King's Speech أو خطاب الملك(فائز 27 فبراير)

فاز فيلم خطاب الملك مع النجم الأسترالي جيفري راش ومنتجه ايميل شيرمان، بجوائز الأكاديمية لأفضل صورة وأفضل ممثل( كولن فيرث)، وأفضل إخراج(توم هوبر)، وأفضل سيناريو(دافيد سايدلر)، بينما رشح راش لحصد جائزة أفضل ممثل ثان إلا أن الجائزة ذهبت لكريستيان بيل).

 

بريندان فيفولا (خاسر- فبراير)

تم استبعاد لاعب كرة القدم بالقواعد الاسترالية بريندان فيفولا من فريق Brisbane Lions في فبراير بعد ارتكابه انتهاكات متعددة منهيا مشوار نجم لامع.


__________________________________________________________________________________

أبرز المواليد عام 2011

 

الشخص رقم 7 مليار على وجه الأرض (31 أكتوبر)

وصل تعداد العالم إلى 7 مليار شخص في 31 أكتوبر، وتم اختيار المواليد الجدد في هذا اليوم ليعبروا رمزيا عن هذا الحدث الهام، حيث تم اختيار مواليد جدد في الهند والفلبين وروسيا.

 

فيث مارغريت (28 ديسمبر 2010، تم إعلانها رسميا 1 يناير)

فجر كل من كيث أربان ونيكول كيدمان قنبلة الأول من يناير الماضي عندما أعلنا عن إنجاب ابنتهما الثانية فيث مارغريت، ولم تظهر انتفاخات الحمل على جسد نيكول كيدمان لأنها استخدمت رحم أم بديلة في وضع مولودها, وبقدوم فيث أصبحت هي الشقيقة الصغرى لصنداي روز، وقال الزوجان في أبلغ تعبير عن سعادتهما: " الكلمات عاجزة عن نقل مشاعر امتناننا لكل ما ساعدنا في ولادة طفلتنا الثانية، وخصوصا الأم البديلة التي حملت الجنين في رحمها".

 

هاربر سيفن بيكهام (10 يوليو 2011)

رحبت كل من فكتوريا ودافيد بيكهام باستقبال مولودهما الرابع هاربر سيفن في 10 يوليو، ويرمز الرقم 7 الذي سمي به الطفل إلى رقم القميص الذي اعتاد بيكهام أن يرتديه وقتما كان لاعبا في مانشستر يونايتد البريطاني.

 

فلين بلوم (7فبراير)

شهد عام 2011 ولادة الطفل الأول لعارضة الأزياء ميراندا كير والممثل أورلاندو بلوم، وتمت ولادة فلين بلوم في الوقت الذي ماتت فيه ايفيلين جدة الممثل أورلاندو بلوم.

 

الأمير فينسنت والأميرة جوزفين (8 يناير)

استقبل كل من ولي عهد الدانمرك الأمير فريدريك وولية العهد الأميرة ماري توأمين( ولد وبنت)، في مستشفى كوبنهاغن، ووفقا للعادات الدانمركية تم إبقاء إسمى التوأمين فينسنت وجوزفين سرا حتى تم تعميدهما، وبخلاف التوأكين يمتلك الزوجان الإبن كريستيان والإبنة ايزابيلا.

 

جنوب السودان (9 يوليو)

تم الإعلان الرسمي عن دولة جنوب السودان كقطر مستقل في التاسع من يوليو، لتضحى الدولة رقم 54 في إفريقيا، والعضو رقم 193 في الأمم المتحدة. وتولى رئاسة الدولة الجديدة سالفا كير القائد السابق لحركة تحرير الشعب السوداني الثورية.

 

ماديسون براون بيلافونت (1 سبتمبر)

استقبل الزوجان ميل بي وستيفان بيلافونت مولودتهما ماديسون براون، التي تعتبر المولود الأول لبيلافونت والثالث لميل بي، وتم اختيار الإسم عبر الإبن الأكبر لميل فونيكس تشي.

 

ليوناردو بارديم (26 يناير)

استقبل نجما هوليوود بينيلوب كروز وزوجها جافير بارديم مولودهما الأول ليوناردو في 26 يناير الذي ولد في مستشفى Cedars Sinai بلوس أنجلوس.

 

ابنة هيو غرانت (1 نوفمبر)

أعلن الممثل البريطاني هيو غرانت، 51 سنة، في الأول من نوفمبر، أنه أضحى والدا للمرة الاولى كنتاج علاقة جنسية عابرة مع الممثلة الصينية هونج تينجلان، ولم يتم الإفصاح عن إسم الطفلة.

 

ويلو ساج هارت (2 يونيو)

استقبلت بينك وزوجها كاري هارت مولودهما الأول ويلو ساجا في 2 يونيو، وقالت الأم أن اسم ويلو يعني شجرة الصفصاف التي لا يمكن لأحد أن يكسرها وتتحدى الرياح وعناصر الزمن، فتستطيع أن تتحمل تقلبات الزمن".

 

كريس وربيكا جاد (26 يوليو)

شهد عام 2011 وصول المولود أوسكار ديلان للزوجين كريس جاد، 27 سنة، وزوجته ربيكا، 38 سنة، وتمت ولادة الطفل في مستشفى خاص في ملبورن.

 

__________________________________________________________________________________

أبرز اللقطات الطريفة عام 2011

 

التلويح –الاستلقاء

أصبحت ممارسة الاستلقاء بمثابة ظاهرة عام 2011 حيث يعمد بعض الناس على الاستلقاء بشكل صارم ووجوههم لأسفل على إحدى الأدوات الجامدة في أماكن غير معتادة احتجاجا على الفصل من الوظيفة أو الإيقاف المدرسي أو الاعتقال التعسفي، وأسفرت هذه الممارسات المجنونة عن حالة وفاة على الأقل.

 

رفيقان يقبلان بعضهما البعض في فانكوفر

أثارت الكثير كم الاهتمام عبر أنحاء العالم لقطة قيام الشاب سكوت جونز، من بيرث، بتقبيل صديقته الكندية الكسندرا توماس في الطريق بينما تشتعل أعمال الشغب حولهما، وفسر جونز سبب تقبيله لصديقته أنه أراد مواساتها بعدما ضربتها الشرطة في محاولة للسيطرة على اعمال الشغب والاحتجاجات التي كانت سببها مباراة للهوكي .

 

إعلان تي موبايل الساخر من حفل الزفاف الملكي

أكثر الإعلانات إثارة للجدل عام 2011 هو الإعلان الذي أنتجته شركة تي موبايل البريطانية والذي يصور الأسرة الملكية بشكل ساخر وهم يرقصون في ممر الزفاف، ويظهر في الفيديو الساخر ضرب لمؤخرة الأميرة آن، وزارا فيليبس، كما يظهر بشكل هزلي الملكة اليزابيث والأمير تشارلز والأميرة كاميلا والأمير هاري.

 

هجوم كعكة الكريمة

عندما اندفع الكوميديان جوني ماربلز ممسكا بكعكة من الكريمة نحو الرئيس التنفيذي لمؤسسة نيوز الملياردير روبرت مردوخ، قامت ويندي دينغ بالدفاع عن زوجها في مشهد مثير، وقامت شركة نيكست ميديا التايوانية بمحاكاة اللقطة بطريقة ساخرة، وانتشر الفيديو الساخر بسرعة الصاروخ.


حقنة تجميل البوتوكس للطفلة

حدثت إدانة دولية كبيرة تجاه والدة في كاليفورنيا عندما قامت بإعطاء ابنتها ذات الثمان سنوات بريتني حقنة بوتوكس للتجميل لإخفاء بعض التجاعيد. وقالت الأم أن الكثير من الأمهات يفعلن مثلها.

 

Go the f*** to sleep

جذبت قصة الأب الأمريكي المحروم من النوم آدام مانسباش الكثير من الاهتمام حول أب يحاول أن يجعل ابنته الصغيرة ذات العامين تنام، وحقق الكتاب المشابه لحكايات الأطفال مبيعات كبيرة في موقع التسويق الالكتروني أمازوندوت كوم. وما أثار الاهتمام أكثر المقطع الذي يقول Go the f*** to sleep.

 

ريكي جيرفيس يقدم جوائز الغولدن جلوبز

أثار ريكي جيرفيس الاستياء وموجات الغضب أثناء لتقديمه جوائز الغولدن جلوبز حينما انتقد بشكل لاذع الكثير من النجوم فتحدث عن الطفل الذي تبنته أنجيلينا جولي، وعن مشاكل ميل جيبسون في إدمان الخمور، و فضائح نجوم مسلسل الجنس والمدينة Sex and the City.

 

ريبيكا بلاك

في 15 مارس قامت ريبيكا بلاك بنشر فيديو تغني خلاله أغنية بعنوان" الجمعة"، وانتشر الفيديو بشكل كبير لدرجة أنه شاهده 167 مليون، ووصف النقاد الأغنية بأنها الأسوأ .وتلقت الفتاة تهديدات بالموت، لكنها فازت بجائزة إم تي في كأفضل اختيار للأطفال على مواقع الانترنت، كما ظهرت في فيديو كليب أغنية كاتي باري T.G.I.F.


شكوى إحدى زبائن جاسب

لم تتأسف متاجر جاسب للملابس عندما قامت كيرا أونيل إحدى الزبائن بانتقاد تصرف موظف مبيعات قام بالتهكم على وزنها وهي تغادر المتجر حيث قال لها: " أعرف أنك أضحوكة منذ أن دخلت لهذا المكان". وزاد ماثيو جيدجي المدير العام لجاسب من غضب السيدة عندما أخبرها ألا تضيع من وقت البائعين، لأنهم لا يسامحون من يضيع وقتهم.


الانتفاخ الحملي لبيونسي(أكتوبر)

هل الحمل حقيقي أم كاذب ، لقد كان ذلك السؤال محل جدل في أكتوبر عندما كانت المطربة بيونسي الحامل في شهرها الخامس آنذاك في مقابلة تلفزيونية مع مولي ملدرام. وبدا وكأن انتفاخ الحمل لديها وهميا، وكأنها تضع شيئا ينفخ بطنها لتخدع الجميع أنها حبلى . إلا أنها أنكرت تلك الشائعة واصفة إياها بالغبية والخاطئة.

 

دومينيك ايمينيجر(يوليو)

كان الرحالة السويسري دومينيك ايمينيجر مع مغامرة جهنمية عندما امتطى لوح التزلج عبر نفق بيرنلي بلملبورن في مابورن، وأخبر الشرطة أنه خفض من مستوى رأسه وسار بأقصى سرعة مستمعا لأغاني فرقة AC/DC الأسترالية.


المصدر: Herald Sun

__________________________________________________________________________________

ولادة قيصرية لحكومة المالكي مطلع 2011.. وموت سريري للتوافقات في العام الجديد

في مثل هذه الأيام من العام الماضي أعلن عن تشكيل الحكومة العراقية الحالية التي يترأسها زعيم ائتلاف دولة القانون نوري المالكي. جاء تشكيل هذه الحكومة التي أطلق عليها «حكومة الشراكة الوطنية» بناء على مبادرة رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني والتي سميت في ما بعد «اتفاقات أربيل» والتي كان من بين أبرز بنودها التسعة تشكيل المجلس الوطني للسياسات العليا. وطبقا للاتفاقات السياسية وأسلوب الترضيات الذي تم اتباعه بين الكتل، فقد تم الاتفاق على أن يكون عدد وزراء الحكومة 47 وزيرا بمن فيهم رئيس مجلس الوزراء ونوابه الثلاثة، من بينهم 17 وزيرا بلا حقيبة. هذه الوزارة كانت قد خلت من أهم وزيرين وهما وزيرا الدفاع والداخلية. كانت قضية هاتين الحقيبتين جزءا من اتفاقات أربيل أيضا، حيث تم الاتفاق على أن يمثل وزير الدفاع المكون السني وترشحه القائمة العراقية، بينما يمثل وزير الداخلية المكون الشيعي ويرشحه التحالف الوطني.

 

بعد مرور عام كامل فإن الوزارة التي لم تتمكن من إكمال شواغرها تعاني اليوم مشكلة أكبر، وهي انسحاب وزراء القائمة العراقية على أثر الخلافات العميقة التي تفجرت بين العراقية ودولة القانون منذ قصة الأقاليم الفيدرالية في صلاح الدين وديالى، وصولا إلى تفجر قضية اتهام القيادي البارز في العراقية ونائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي بدعم الإرهاب وصدور مذكرة إلقاء قبض بحقه. الخلافات التي احتدمت بين القائمتين العام الماضي لا تزال محتدمة، وشكلت حائلا دون ترشيح وزير مقبول للدفاع من قبل العراقية. فالمرشحون التسعة للدفاع الذين قدمتهم العراقية للمالكي رفضهم جميعا تحت مبررات مختلفة.

 

استمرار الخلافات سواء على صعيد عدم إكمال الحقائب الشاغرة أو تنفيذ باقي بنود الشراكة الوطنية، وفي المقدمة منها المجلس الوطني للسياسات العليا، أدى إلى المزيد من التأزم في العلاقات بين الطرفين. وبسبب ذلك أيضا فقد ازدادت شقة الخلافات وتعمقت أزمة الثقة بين الأطراف السياسية، وهو ما تم التعبير عنه بوضوح عندما تفجرت قضية الأقاليم حين أعلن مجلس محافظة صلاح الدين نيته تحويل المحافظة إلى إقليم فيدرالي.

 

أزمة الفيدرالية التي ظهرت فجأة وذلك على خلفية ما تعرضت له بعض المحافظات الغربية من عمليات اعتقالات واجتثاث، فضلا عن الشعور الدائم بالتهميش والإقصاء، طغت أول الأمر على باقي الأزمات، لا سيما أن جميع المؤيدين والرافضين يستندون إلى الدستور العراقي الذي أقر الفيدرالية، لكنه لم يحدد وقتا للتنفيذ. ومع كثرة ما تم طرحه من مبادرات سياسية وما تم عقده من لقاءات واجتماعات بين قادة الكتل وتوصل بعضها إلى آليات عمل للتنفيذ، فإن المحصلة دائما هي العودة إلى المربع الأول. العقدة الأكبر في منشار التوافقات وعدم التوصل إلى حلول مرضية أن القائمة العراقية بزعامة إياد علاوي التي ترى أنها تنازلت عن حقها الدستوري في تشكيل الحكومة وجدت نفسها ليست مشاركة في صنع القرار مثلما تم الاتفاق عليه بموجب مبادرة أربيل، بل على هامش المشاركة السياسية.

 

فالمالكي الذي ظل يحتفظ بعلاقات قوية وأحيانا متوازنة مع الزعماء الأكراد، وبخاصة مع الرئيس جلال طالباني، ونسبيا مع رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني، كانت علاقته ولا تزال متوترة مع علاوي. وفي سياق تسيير عمل الحكومة فإن سبل التفاهم بين المالكي والتحالف الكردستاني مفتوحة إلى حد كبير، فإنها متعثرة وأحيانا مسدودة مع القائمة العراقية التي ترى أنها وطبقا لنتائج الانتخابات هي القائمة الكبرى، التي يجب أن يكون لها موقفها من كل ما يجري على صعيد المشاركة في صنع القرار الأمني الذي يكاد يكون حجر الزاوية في كل الخلافات الجارية في العراق اليوم.

 

جميع الشركاء السياسيين يدركون الأوضاع في العراق اليوم، خصوصا بعد الانسحاب الأميركي الكامل من العراق، باتت على كف عفريت التوافقات. لكن الأمر الأصعب أن الجميع يعترف بأن العملية السياسية الحالية التي أنتجت الحكومة الحالية بولادة أشبه ما تكون قيصرية باتت اليوم «العملية السياسية» في حالة موت سريري. فمذكرة الاعتقال التي صدرت بحق الهاشمي ليست قضية قضائية وحسب، لا سيما أن جميع الأطراف السياسية المؤثرة في المشهد السياسي العراقي لديها ما يكفي من معلومات عن إخفاء الكثير من القضايا الكبرى تحت بند التوافقات وعدم إحراج العملية السياسية.

المصدر: صحيفة الشرق الاوسط اللندنية

__________________________________________________________________________________

نهاية 2011 تسدل الستار على الوجود العسكري الأميركي.. وتضع العراق على أعتاب المجهول

لم يعبر العراقيون عن أي مظاهر فرح بالانسحاب الأميركي من العراق الذي كان في صدارة التطورات التي شهدتها البلاد في عام 2011. الأسباب التي تقف وراء ذلك كثيرة. في المقدمة من هذه الأسباب أن الشارع العراقي بات على قناعة أن هذا الانسحاب لن يغير من حقيقة كون النفوذ الأميركي في البلاد بات يتعدى مسألة الوجود العسكري بما يقتضيه من نفقات باهظة بالإضافة إلى أن الأميركيين تركوا بلادا مخربة مما يستدعي محاسبتهم ومساءلتهم عما فعلوه وليس الفرح بمجرد انسحابهم وهو ما بات يميل إليه الأميركيون أصلا وكما عبروا عن فرحتهم بهذا الانسحاب الذي جاء مثلما يرى الكثيرون وكأنه «نصر» بطعم «الهزيمة».

 

والأهم من ذلك أن نحو نصف الشارع العراقي يرى أن الأميركيين تركوا وراءهم عراقا ممزقا وطبقة سياسية لم تستطع السيطرة بالكامل على مقاليد الأمور. فضلا عن وجود انطباع لدى قطاعات واسعة من الرأي العام العراقي بأن الأميركيين سلموا العراق لإيران. أميركيا بدا الأمر مختلفا تماما. فالرئيس الأميركي الديمقراطي باراك أوباما الرافض للحرب على العراق عند اندلاعها عام 2003 على عهد سلفه الجمهوري بوش الابن، قدر له أن يحتفل وسط جنوده العائدين إلى بلادهم بـ«نصر» يسعى لتسويقه من أجل استئناف بقائه في البيت الأبيض لأربع سنوات أخرى. بوش كان أكثر استعجالا بما لا يقاس من أوباما عندما أنهى الحرب على العراق من طرف واحد نهاية الشهر الخامس عام 2003 بينما لم تكن الحرب على مستويات أخرى ومن أبرز تجلياتها فيما بعد المقاومة المسلحة قد بدأت بعد. فالجيوش الأميركية التي دخلت العراق والعاصمة بغداد تحديدا يوم التاسع من أبريل (نيسان) عام 2003 لم تكن قد خسرت سوى أعداد قلائل من الجنود والمعدات ومن بينها الدبابات، ولم تواجه على امتداد الطريق من أم قصر إلى بغداد سوى مقاومة أقل من المتوقع كان أهمها في بلدة أم قصر ذاتها ومن قبل إحدى الفرق العسكرية. هذا النصر الذي بدا سهلا أول الأمر أصاب الرئيس بوش الابن بالغرور فكان أن أعلن ما سماه «نهاية الحرب» على العراق آنذاك.

 

بالنسبة للعراقيين كان الأمر أشبه بالصدمة منذ سنة الاحتلال الأولى وحتى السنة الأخيرة حيث الانسحاب. الصدمة بدأت بالإجراءات التي بدت حمقاء تلك التي اتخذها الحاكم المدني الأميركي للعراق بول بريمر ومنها حل الجيش والأجهزة الأمنية والمخابراتية والاستخبارية فضلا عن اجتثاث البعث. كان هذا الإجراء كفيلا ببدء الصفحة التي تحولت إلى أكثر صفحات الحرب إيلاما للأميركيين عندما اعترفوا وعلى لسان الرئيس الرافض للحرب أيام كان سيناتورا أوباما نحو 4500 جندي أميركي بالإضافة إلى عشرات آلاف المعاقين ناهيك عن الخسائر بالمعدات ويضاف إلى ذلك التكلفة المالية للحرب والتي تقول المصادر الأميركية إنها تزيد على التريليون دولار، بينما يرى كبار خبراء الاقتصاد الأميركي والغربي أنها تبلغ نحو 3 تريليونات دولار.

 

أوباما وأمام جنوده سعى إلى المزيد من إضافة ما اعتبره مكاسب جانبية من هذه الحرب إلى رصيده وذلك من قبيل تأكيده أن نهاية الحرب أصعب من بدايتها. ولأنه ينظر إلى الأمر كله من زاوية مصلحة بلاده أولا فإنه ينظر إلى ما قامت به الولايات المتحدة الأميركية في العراق باعتباره أمرا في غاية الأهمية ويتمثل تحديدا طبقا لما قال هو أن الولايات المتحدة تترك وراءها عراقا ذا سيادة ومستقلا يعتمد على نفسه مع حكومة انتخبها شعبها. لكن ما قاله أوباما عن العراق الجديد ذي السيادة بات هو جوهر الإشكالية السياسية في بلاد لا تزال تعاني وبعمق من التناحر السياسي العميق والذي كان قد تسبب خلال السنوات الماضية بواحد من أسوأ وأعنف الحروب الطائفية في العصر الحديث.

 

ليس هذا فقط فإن الانسحاب الأميركي جرى تسويقه في العراق بصيغ وأساليب مختلفة لا تخلو من الدعاية الإعلامية لهذا الطرف أو ذاك لا سيما على صعيد اللجوء إلى نفس استعارات صدام حسين وولعه بالأسماء إلى الحد الذي أطلق فيه على الانسحاب الأميركي من العراق تسمية «يوم الوفاء» في وقت تتناحر فيه الكتل السياسية فيما بينها بشان هذا الانسحاب مرة بالمزيد من إضفاء ألقاب الاحتلال ومقابله المقاومة ومرة بالخوف من المستقبل المجهول بعد الانسحاب وثالثة على صعيد كيفية التعامل مع قضية التدريب والمدربين وأعدادهم وهل يمكن أن يكونوا بحصانة أم من دونها. وإذا كان للنصر ألف أب بينما للهزيمة أب واحد مثلما يقال فإن الحرب الأميركية على العراق سوف تدخل كما قال أوباما في خطابه أمام جنوده «صفحات التاريخ بعد حين» بوصفها واحدة من أكثر الحروب التي ربما يشيب رأس التاريخ بسببها. فالأسئلة لا تزال معلقة في الهواء ليس على صعيد تبرير الانسحاب من قبل هذا الطرف أو الاحتفال به من قبل طرف آخر بل هذه المرة من قبيل هل فعلا بلغ السياسيون العراقيون سن الرشد السياسي دون أن يتدخل البيت الأبيض في واشنطن أو السفارة الأميركية في بغداد في تدارك الحرب بين.. عبس وذبيان؟

المصدر: صحيفة الشرق الاوسط اللندنية

__________________________________________________________________________________

السودان دولتان

يعتبر عام 2011 في السودان عاما مهما في تاريخ السودان الحديث، إذ صوت الجنوبيون في استفتاء على حق تقرير المصير، في التاسع من يناير (كانون الثاني) لصالح انفصال إقليمهم، ليصبح دولة جديدة، اعتبارا من يوليو (تموز) الماضي، ويرفع علمها لاحقا فوق سماء الأمم المتحدة بنيويورك، واعترفت بها الخرطوم وكذا العديد من الدول.

 

وجاءت خطوة قيام دولة جديدة في جنوب السودان، نتيجة لتوقيع اتفاقية السلام الشامل بين الحكومة السودانية والحركة الشعبية لتحرير السودان في نيفاشا الكينية في التاسع من يناير من عام 2005 التي أنهت أكثر من 50 عاما من الحرب الأهلية بين الشمال والجنوب، على فترتين، منذ الخمسينات وحتى عام 1972 بتوقيع اتفاقية سلام في عهد الرئيس الأسبق جعفر نميري تعرف باتفاقية أديس أبابا التي وقعها مع متمردي حركة تحرير جنوب السودان بزعامة الجنرال جوزيف لاقو، واستمرت هدنة عملية السلام لعشر سنوات، لتندلع الحرب مرة أخرى عام 1983، وحتى 2005 تاريخ توقيع اتفاقية السلام مع الحركة الشعبية التي كان يقودها الدكتور جون قرنق. لم يكن الطريق نحو استقلال الجنوب الذي احتفل شعبه في التاسع من يوليو الماضي بإعلان الدولة رقم (193) في الأمم المتحدة مفروشا بالورود. حيث شهدت منطقة آبيي المتنازع عليها بين الجانبين والتي تسكنها قبائل جنوبية (دينكا نقوك)، وشمالية (المسيرية) ذات الأصول العربية، اندلاع أعمال عنف شديدة أدت إلى تدخل الجيش السوداني ليفرض سيطرته على المنطقة. وكان يفترض أن يتم إجراء استفتاء في المنطقة متزامنا مع استفتاء جنوب السودان، لكن الطرفين في المؤتمر الوطني الحاكم في الشمال والحركة الشعبية في الجنوب فشلا في التوصل إلى اتفاق على إجراء الاستفتاء، مما أدى إلى حدوث توترات أدت إلى مواجهات عسكرية عدة مرات آخرها في مايو (أيار) الماضي. وهو ما دفع الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي إلى التدخل لنشر قوات إثيوبية تحت قبعات الأمم المتحدة، وما زالت المنطقة مرشحة للتصعيد في أي وقت في حال عدم انسحاب الجيشين وتنفيذ الاتفاقية التي وقع عليها الطرفان في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا في العشرين من يونيو (حزيران) الماضي، والتي تم تجديدها في أكتوبر (تشرين الأول) من هذا العام.

 

كان اندلاع الحرب في منطقتي جنوب كردفان في يونيو الماضي، وفي النيل الأزرق في سبتمبر (أيلول) الماضي، إلى جانب التوترات والاتهامات المتبادلة بين الخرطوم وجوبا في دعم متمردي كل بلد ضد الآخر علامة فارقة قد تشعل حربا شاملة في المنطقة تمتد من دارفور في غرب السودان وحتى شرق البلاد ومن شماله حتى دولة الجنوب، وكانت من أسباب الحرب في المنطقتين رفض الحركة الشعبية في الشمال والتي انفصلت عن الحركة الأم بعد انفصال جنوب السودان، تجريد قوات الجيش الشعبي في جنوب كردفان والنيل الأزرق والتي كانت تقاتل إلى جانب الجنوبيين في الحرب الأهلية التي استمرت لأكثر من (22) عاما، كما أن الحركة في الشمال تطالب بوضع دستور جديد في شمال البلاد يستوعب المتغيرات بعد انفصال الجنوب.

 

ومع توصل الطرفين إلى اتفاق إعلان مبادئ في أديس أبابا في يونيو إلا أن البشير رفض الاتفاقية، مما أشعل نيران الحرب في جنوب كردفان التي تشترك في حدود مع دولة الجنوب، وسرعان ما انضمت إليها منطقة النيل الأزرق التي لديها حدود مع دولتي جنوب السودان وإثيوبيا في سبتمبر الماضي، أدت إلى مقتل الآلاف من المواطنين، وفرار أكثر من 400 ألف إلى إثيوبيا في معسكرات اللاجئين.

 

وتتبادل الخرطوم وجوبا الاتهامات بينهما في دعم معارضي كل بلد ضد الآخر، إلى أن وصل الأمر بينهما بتقديم شكاوى إلى مجلس الأمن الدولي.

 

ورغم حث المجتمع الدولي البلدين على وقف حرب الوكالة، فإن الأوضاع تشهد تصاعدا على حدودهما التي لم يتم ترسيمها حتى بعد إعلان دولة الجنوب، إلى جانب عدم حسم قضايا عالقة أخرى مثل رسوم عبور نفط الجنوب إلى موانئ الشمال للتصدير، وحرب العملات، وأوضاع الجنوبيين في الشمال والشماليين في الجنوب، جميع هذه القضايا أصبحت متحركة، وقد تستمر إلى فترة أخرى، وكان تشكيل الجبهة الثورية السودانية وهو تحالف يضم الحركة الشعبية في الشمال، وحركات دارفور من العدل والمساواة، وفصيلي تحرير السودان في نوفمبر (تشرين الثاني) من هذا العام، يمثل منعطفا جديدا في الصراع السياسي في السودان.

 

في يوليو الماضي وبعد انفصال الجنوب بأيام، وقعت الخرطوم مع حركة التحرير والعدالة التي يقودها دكتور التجاني سيسي اتفاق سلام في دارفور يعرف باتفاق الدوحة التي رعت المفاوضات مع الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي والجامعة العربية، غير أن الاتفاقية فشلت في جلب أكبر فصائل التمرد لا سيما حركة العدل والمساواة وكذلك فصيلا تحرير السودان بقيادة مني اركو مناوي وعبد الواحد محمد نور.

 

تأخير إعلان تشكيل الحكومة في الخرطوم لأكثر من أربعة أشهر كان من أبرز قضايا هذا العام، خاصة أن التشكيل يأتي بعد انفصال جنوب السودان، وكان من أسباب التأخير فشل المؤتمر الوطني الحاكم من استقطاب أحزاب المعارضة، غير أن الحزب الحاكم نجح في ضم الحزب الاتحادي الديمقراطي (الأصل) بزعامة محمد عثمان الميرغني، للمشاركة في الحكومة بمنصبي مساعد ومستشار للرئيس وعدد من الوزارات، وقد نال نجل رئيس الحزب الصادق جعفر محمد عثمان الميرغني منصب مساعد الرئيس البشير، ورغم رفض حزب الأمة بقيادة الصادق المهدي المشاركة في الحكومة فإن نجله الأكبر العقيد في القوات المسلحة عبد الرحمن قد شارك بمنصب مساعد للرئيس البشير أيضا، وبعد التشكيل مباشرة أعلن المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية لويس مورينو أوكامبو في الخامس من ديسمبر (كانون الأول) الحالي أنه تقدم بطلب مذكرة اعتقال ضد وزير الدفاع عبد الرحيم محمد حسين لاتهامه بارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية. وشهد العام الحالي 2011 عودة الحرب في جنوب كردفان والنيل الأزرق وهي مناطق كانت تقع ضمن نطاق الحرب السابقة بين الحركة الشعبية والحكومة المركزية في الخرطوم. كما شهدت قتلا مريرا في منطقة آبيي المتنازع عليها بين الشمال والجنوب.

 

كانت زيارة رئيس دولة جنوب السودان سلفا كير ميارديت إلى إسرائيل في العشرين من ديسمبر الحالي من المعالم البارزة هذا العام، وقد شكلت هاجسا إقليميا لبعض الدول بما فيها جارتها في الشمال، التي عبرت عن قلقها من أن تتخذ تل أبيب من جوبا مطية للتوغل واستهداف مياه النيل.

 

انتهى عام 2011 مثلما بدأ بتوترات في أقاليمه، حيث يتوقع أن تشهد دارفور بعد مقتل زعيم حركة العدل والمساواة خليل إبراهيم في منطقة بشمال كردفان تصعيدا عسكريا في العام المقبل، وباعتراف وزير الدفاع عبد الرحيم محمد حسين الذي حذر من أن العام المقبل سيشهد مخاطر اقتصادية واستراتيجية تهدد أمن البلاد.

المصدر: صحيفة الشرق الاوسط اللندنية

__________________________________________________________________________________

مارد الفيدرالية يلقي بظلاله على مستقبل العراق كدولة موحدة

حتى الآن لم يتم فك الاشتباكات اللغوية والمفاهيمية بين مفردتي «الفيدرالية» و«الاتحادية» في العراق الجديد الذي ولد في أعقاب الاحتلال الأميركي عام 2003. ومع أن الدستور العراقي ينص على مفردة «الاتحادية» رغبة من المشرع العراقي في تخفيف وقع المفردة على الأذن العراقية التي تعودت على مدى عقود نظام الحكم المركزي إلا أن الأزمة التي تعيشها الطبقة السياسية منذ أكثر من شهرين لم يرد فيها سوى ترديد مفردة «الفيدرالية» بوصفها حلا من وجهة نظر ومشكلة من وجهة نظر طرف آخر.

 

وفي كل الأحوال فإن الدستور، الذي يعترف الجميع بأنه كتب على عجل وخضع لاستفتاء جماهيري بطابع احتفالي، لا يتناسب مع هيبة الدساتير في العادة. المفارقة التي باتت تلفت النظر بقوة أن هذا الدستور تحول ليس فقط إلى أزمة أو مشكلة بل بدا الآن وكأنه «أبو المشاكل» والأزمات في البلاد عندما بدا أن هناك صراع إرادات يتمثل في كيفية الحفاظ على السلطة بوصفها هي الضامنة لوحدة البلد وليس وحدة البلد هي من يمكن أن تضمن استمرار السلطة عبر مفهوم التداول السلمي لها.

 

فالطبقة السياسية كانت قد استعجلت كتابة الدستور قبل الشروع بكيفية بناء الدولة ومؤسساتها كانت قد سعت نحو تفصيل بناء الدولة ومؤسساتها على الدستور بمواده وفقراته التي بقيت غالبية مواده وفقراته تفتقر إلى القوانين التي يجب أن تنظمها لكي تتحول إلى سياقات عمل في الدوائر والمؤسسات.. يضاف إلى ذلك عدم تشكيل المحكمة الدستورية حتى اليوم. وبالتالي فإن معظم القوانين التي يجري تطبيقها الآن في العراق هي قوانين «مجلس قيادة الثورة» على عهد النظام السابق.

 

ليس هذا فقط فإنه وبسبب ما احتواه الدستور من نواقص فقد تم الاتفاق على إضافة مادة لتعديله هي المادة 142 وتم تحديد سقف زمني لما بات يسمى التعديلات الدستورية وهي 4 أشهر. ونتيجة للتسرع الذي بدا متعمدا في صياغة الدستور فقد تم تحديد سقف زمني لتنفيذ إحدى مواده (المادة 140 الخاصة بالمناطق المتنازع عليها وفي مقدمتها كركوك) وهي سنتان من تاريخ إقراره وهو ما لم يتحقق حتى الآن. بل إن الذي حصل هو مزيد من الخلافات بشأن هذه المادة بين الحكومة الاتحادية وحكومة إقليم كردستان مرة، وبين الكتل السياسية نفسها مرة أخرى.

 

مؤيدو الدستور يقولون إنه شرعي تماما بدليل أن المصوتين عليه بـ«نعم» بلغوا أكثر من 80% من العراقيين، وهو ما يعادل آنذاك نحو 12 مليون نسمة من سكان العراق. وبالنظر إلى المحافظات التي صوتت عليه وتلك التي رفضته فإن كل المحافظات ذات الأغلبية الشيعية في الوسط والجنوب أعلنت قبولها به. وكذلك محافظات إقليم كردستان الثلاث (أربيل ودهوك والسليمانية). أما المحافظات التي أعلنت رفضها له بالكامل هي صلاح الدين والأنبار وإلى حد ما الموصل وديالى. كاد الدستور يسقط بالاستفتاء نظرا لاحتوائه على نص يفيد بأنه في حال رفضه من قبل ثلثي المصوتين لثلاث محافظات فإنه لم يعد نافذا.

 

عند الشروع في عملية بناء مؤسسات الدولة وجد الجميع أنفسهم وبخاصة من كانت له اليد الطولى في كتابة هذا الدستور أن هناك نوعا من تصادم الإرادات، لا سيما على صعيد بناء المؤسسات الحكومية. ولعل أول تصادم كبير حصل عندما بدا شكل الحكومة يميل نحو تمركز السلطة أكثر من بناء الدولة وبالذات على صعيد الصلاحيات الأمنية التي احتكرتها الحكومة المركزية بالاستناد إلى مادة هي واحدة من الألغام الكثيرة التي احتواها وتتعلق بما يسمى «الصلاحيات الحصرية» للحكومة المركزية. والمفارقة اللافتة هنا أن الضحية الأولى لكل ما حصل ويحصل الآن هو الدستور نفسه. فمن ناحية لم يعد بوسع أحد التراجع عنه، لا سيما أن كل الأطراف وبخاصة التي عملت على صياغته حصلت على فوائد منه في مسائل أخرى قبل أن تصطدم بفقرة الفيدرالية. فالمواد الدستورية الخاصة بالفيدرالية تحولت الآن إلى عائق أمام فكرة تمركز السلطة بيد طرف على حساب الدولة كمؤسسات ديمقراطية وآليات عمل بينما كان هذا الطرف الذي يمسك بالسلطة الآن يرى أن الفيدرالية هي الحل الأمثل لدولة تعددية مثل العراق.

 

في مقابل ذلك فإن المحافظات التي تطالب الآن بالتحول إلى النظام الفيدرالي فإن مطالبها هذه لم تبتعد عن المفهوم الجديد لأسلوب التمسك بالسلطة وبالذات على صعيد الملفات الأمنية بعد أن ظهرت أفكار مثل الإقصاء والتهميش والاعتقالات. يضاف إلى ذلك قضية تنازع الصلاحيات بين الحكومة المركزية والحكومات المحلية ممثلة بمجالس المحافظات. وعلى صعيد هذه النقطة فإن هناك نوعين من الخلاف مع المركز.. نوع يتعلق بتضارب الصلاحيات بين الوزارات الاتحادية والإدارات المحلية وتتعلق بالمسائل ذات الطابع الخدمي العام مثل البلديات والإسكان والتربية والزراعة. والنوع الثاني وهو الأهم هنا هو ما يتعلق بقضايا الأمن وحدوده وهو خلاف جوهري لم تجد له الطبقة السياسية حلولا حتى الآن بسبب المحاصصة السياسية التي قسمت البلاد على أسس عرقية وطائفية.

المصدر: صحيفة الشرق الاوسط اللندنية

__________________________________________________________________________________

العالم في 2011

 

سبتمبر (أيلول) 12- انفجار في موقع «ماركول» النووي في جنوب فرنسا‏ دون حدوث أي تسرب إشعاعي، ومقتل شخص إثر هذا الانفجار.

 

13- تعليق الدراسة في مدارس القدس احتجاجا على التحريف الإسرائيلي للمنهج الفلسطيني.

 

- هزت 4 انفجارات عنيفة العاصمة الأفغانية كابل في هجوم لحركة طالبان على السفارة الأميركية ومقر تابع لحلف «الناتو» في كابل.

 

16- استقالة كبير مساعدي الرئيس الكوري الجنوبي، لي ميونغ باك، للشؤون العامة بسبب فضيحة مالية وتورطه في قضية فساد.

 

17- فوز ثورنينغ شميت في الانتخابات الدنماركية لتصبح بذلك أول رئيسة للوزراء في تاريخ الدنمارك.

 

- مظاهرة ضخمة أمام منزل رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، للمطالبة باستقالته.

 

20- اغتيال الرئيس الأفغاني السابق رئيس المجلس الأعلى للسلام، برهان الدين رباني في هجوم انتحاري استهدف منزله في كابل.

 

- الاتحاد الأفريقي يعترف بالمجلس الانتقالي الليبي.

 

- استقالة وضاح خنفر من منصب المدير العام لشبكة «الجزيرة» وتعيين أحمد بن جاسم آل ثاني خلفا له.

 

- أمطار الرياح الموسمية تسبب فيضانات في إقليم السند في باكستان، مما أسفر عن مقتل 230 شخصا على الأقل وتدمير أكثر من مليون مسكن.

 

- زلزال بقوة 6.9 بمقياس ريختر يضرب منطقة قرب الحدود الهندية - النيبالية، ويؤدي إلى مقتل 102 فرد.

المصدر: صحيفة الشرق الاوسط اللندنية

 

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)