إعلانات Zone 4B

[CLOSE]

إعلانات Zone 3B

[CLOSE]
أحدث الأخبار:

إعلانات Zone 2B

[CLOSE]
الرئيسية | المزيد | رياضة | نجوم بريطانيا الواعدون لا مكان لهم في الـ«بريمييرليغ»
المصنفة ايضاً في: رياضة, منوعات

نجوم بريطانيا الواعدون لا مكان لهم في الـ«بريمييرليغ»

آخر تحديث:
المصدر: صحيفة الحياة اللندنية
image
الكاتب:
عدد المشاهدات: 509
قيّم هذا المقال/الخبر:
0
حجم الخط: A+ A-
نسخة صالحة للطباعة   نسخة نصية   أرسل إلى صديق

في الموسم الماضي من الدوري الإنكليزي لكرة القدم (بريمييرليغ)، لم يخض اللاعبون الذين برزوا في صفوف المنتخب الفائز بكأس العالم لفئة دون 20 سنة، سوى 1094 دقيقة، أي ما يعادل 12 مباراة فقط، ووحده طوم ديفيس (19 سنة)، اللاعب الإنكليزي دون الـ20 سنة، خاض 10 مباريات على الأقل هذا الموسم.

ما تقدّم يطرح معضلة في نظرة القائمين على كرة القدم الإنكليزية إلى الوجوه الصاعدة ودورها الميداني، فإذا كانت إنكلترا تفاخر بأن منتخبها لفئة الشباب نال لقب المونديال خلال الصيف الماضي في كوريا الجنوبية، فإن نجومه غير متأكدين من أنهم سيفرضون حضوراً مؤثراً في الـ «بريمييرليغ».

وعُدّ ذاك الفوز التتويجَ العالمي الأول منذ إحراز إنكلترا كأس العالم التي أجريت على أرضها عام 1966، أي قبل 51 عاماً. وهذا التحوّل «الإيجابي» هو ثمرة عمل أكاديميات ومركز الإعداد الاتحادي في «سانت جورج بارك» (60 كيلومتراً شمال برمنغهام) الذي استُثمر فيه مبلغ 120 مليون يورو على مدى سنوات.

لكن استناداً إلى إحصاءات الاتحاد الأوروبي للعبة، فإن 69 في المئة من لاعبي الـ «بريمييرليغ» ولدوا خارج إنكلترا، ما ينسجم مع ما أورده سام ألاردايس، مدرّب إيفرتون، في مقال نشرته «التايم»، وجاء فيه أن «الدوري الإنكليزي يحمل الاسم فقط لأنه دوري دولي يُلعب في إنكلترا»، تكتسب فيه المغريات المالية والعائدات المرتفعة أولوية مطلقة، وبالتالي تأتي مسألة تطوير اللاعبين الشباب في الدرجة الثانية من الأهمية على أفضل تقدير.

ويلخّص غاري آيسوت، المعدّ في نادي كريستال بالاس، الوضعَ بأن «المنتخب يضمك إذا كنت الأفضل في بلدك في فئتك العمرية، وتلعب في البريمييرليغ إذا كنت الأفضل بين ممثلي البلدان الـ70 فيه، وبين سن الـ17 والـ35 سنة».

وإذا كان التفاعل العام في الـ «بريمييرليغ» انعكس على إعداد الناشئة انطلاقاً من طرق الاختبار والتدريب والأفكار والطرق والأساليب، فإن من يترقّب ولادة نجم من صناعة محلية يخطف الأنظار، أمثال بوبي تشارلتون أو بول غاسكوين، عليه أن يقتنع بأداء هاري كاين (24 سنة) وديلي آلي (21 سنة)، خصوصاً أن الغالبية البارزة من الصاعدين لا تثير كثيراً اهتمام المدربين الأجانب في الدوري الآتين من الأرجنتين وإسبانيا وإيطاليا والبرتغال وفرنسا. لذا، اختار جادون سانشو (أفضل لاعب في بطولة أوروبا لدون الـ17 سنة) الانتقال من مانشستر سيتي إلى دورتموند الألماني، حيث لعب 18 دقيقة في الـ»بوندسليغا» هذا الموسم.

وترسّخت ظاهرة أن لا مكان للنجوم المحليين الواعدين في الـ «بريمييرليغ»، أكثر مع سياسة تشلسي، حامل لقب دوري الشباب وكأس إنكلترا للفئات العمرية مرات عدة، والذي تضمّ مدرسته حوالى 30 لاعباً جاهزاً، من خلال إعدادهم لـ «التصدير»، إذ انتقل نايثان آكي (22 سنة) إلى بورتسموث مقابل 23 مليون يورو، وناثانيال شالوبا (23 سنة) إلى واتفورد مقابل 6.3 مليون يورو، كما انتقل دومينيك سولانكي (أفضل لاعب في كأس العالم للشباب) بعقد حر إلى ليفربول. وكان اختير أخيراً للانضمام إلى منتخب «الأسود الثلاثة» وشارك في المباراة الدولية الودية أمام البرازيل (صفر– صفر) في تشرين الثاني (نوفمبر) الماضي.

وبفضل التتويج المونديالي للشباب، سلك «نجوم» الدربَ «المتعرّجة» في الـ «بريمييرليغ»، أمثال دومينيك كالفرت لوين وأديمولا لوكمان (إيفرتون) وجوشوا أونوما وكايل والكر بيترز (توتنهام). لكن تبقى الرؤية مختلفة في الأندية الإنكليزية التي تفضّل عموماً أن يقوى عود الأسماء الصاعدة في الخارج. وتشير دراسة حديثة عن الأعوام العشرة الأخيرة إلى أن 83 في المئة من اللاعبين الذي خاضوا مباريات ربع نهائي دوري أبطال أوروبا بدأوا مع الفريق الأول في سن الـ17 سنة.

وفي الاستثناء الإنكليزي على هذا الصعيد موهبتان ذهبيتان دون الـ17 سنة، هما فيل فودن (مانشستر سيتي) وريان بروستر (ليفربول)، عليهما الصمود في «مطحنة» الضغوط والتحديات. لذا، فإن المسيرة شاقة وطويلة، ويحوم الشك حول نجاح مقبل للمنتخب الأول، فكُثُر لم يحتفلوا بالتأهّل إلى مونديال 2018، وعدّوه سهلاً، ويختلف عن الامتحان المرتقب في روسيا هذا الصيف. وعموماً هم لا يؤمنون بأن إنكلترا ستحرز كأس العالم مجدداً.

المصدر: صحيفة الحياة اللندنية

إشترك في خلاصة التعليقات عدد التعليقات: (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

- التعليقات الواردة من القراء هي مسؤولية أصحابها ولا تعبر عن رأي إدارة الموقع بالضرورة
- تتم مراجعة تعليقاتكم قبل نشرها عن طريق إدارة الموقع

- (سياسة نشر التعليقات)

تابعونا

  1. دول خليجية تحذر رعاياها من السفر إلى لبنان (5.00)

  2. وفاة "ملكة الديسكو" دونا سمر عن 63 عاماً (5.00)

  3. معارض صيني ضرير بمطار بكين متوجهاً لنيويورك (5.00)

  4. الاكتئاب لدي المراهقين .. له إشارات يجب الانتباه لها (5.00)

  5. صحف العالم: أمريكا "تعاقب" باكستان بعدد سنوات سجن أفريدي (5.00)

  6. فيلم منتظر يكشف تفاصيل اغتيال بن لادن (5.00)

  7. أستراليا: التيار الوطني الحر في سيدني ينعي فقيده المفكر و المناضل والاعلامي المخضرم الأستاذ بطرس عنداري (5.00)

  8. الرحيل المفاجئ (5.00)